مليشيات الحوثي تختطف 20 صحفيا بصنعاء و3 بالحديدة وتقتادهم الى جهات مجهولة

مليشيات الحوثي تختطف 20 صحفيا بصنعاء و3 بالحديدة وتقتادهم الى جهات مجهولة

اختطفت مليشيا الحوثي الانقلابية، اليوم الخميس، 20صحفيا وناشطا من أحد فنادق العاصمة صنعاء، خلال تنظيم مؤتمرا صحفيا ضد الكراهية.

وقالت مصادر مطلعة إن مليشيات الحوثي اقتحمت فندق كومفورت بالعاصمة صنعاء، واختطفت الصحفيين أثناء تنظيمهم مؤتمرا صحفيا لإطلاق اعلان "مواجهة خطاب الكراهية والتحريض على العنف في وسائل الاعلام اليمنية" بالتعاون مع منظمة اليونسكو.

ومن بين الصحفيين اليمنيين الذين تم اختطافهم نقيب الصحفيين الأسبق عبد الباري طاهر، وأشرف الريفي، وعادل عبدالمغني، ومحمد شمسان، ومعين النجري، وفاطمة الأغبري، وزكريا الحسامي، ومحمد الجيلاني، وآخرون.

وفي وقت لاحق أطلقت المليشيات سراح الصحفيين المختطفين عدا الصحفي اشرف الريفي وعادل عبد المغني ولا يزال مصيرهما ومكانهما مجهولين.

وادانت منظمة مراسلون بلا حدود هذا الاعتداء الغير مقبول، مطالبة الحوثيين الافراج الفوري عنهم و عن بقية الصحفيين المحتجزين لديهم.

وفي السياق اختطفت المليشيات، طلاب في قسم الاعلام بجامعة الحديدة، واقتادتهم الى جهة مجهولة.

وقالت مصادر صحفية إن المليشيات اختطفت «محمد الميسري،(فنان ) ومحمد الصلاحي(مستوى رابع صحافه) ، وبلال العريفي (مصور) » بعد تعقبهم إلى أحد المحلات بشارع المطار بالمدينة واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

يأتي ذلك في حين اعتدى طقم حوثي بقيادة المدعو ابو حامد الحنمي نائب مدير أمن مديرية بني حشيش بصنعاء، على الصحفي شوقي العباسي وعلى ابنه امام منزله في منطقة صرف واعتقاله والاعتداء عليه بأعقاب البنادق،كما اصيب شقيقه بطلق ناري .

وتواصل مليشيات الحوثي حربها المفتوحة منذ 4 سنوات على الصحفيين في محاولة منها لإسكات أصواتهم، وترهيبهم عن نقل جرائمها ضد المواطنين للعالم.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى