مساعٍ حوثية لفصل آلاف الموظفين واستبدالهم بعناصر الجماعة.. والحكومة تحذر

مساعٍ حوثية لفصل آلاف الموظفين واستبدالهم  بعناصر الجماعة.. والحكومة تحذر

كشفت الحكومة الشرعية عن مساعٍ حوثية لفصل آلاف الموظفين من مختلف الأجهزة الحكومية واستبدالهم بعناصر مسلحة من الجماعة.

وحذر وزير الإعلام معمر الارياني من مساعي مليشيا الحوثي الايرانية لفصل آلاف الموظفين في الجهاز الإداري للدولة من وظائفهم وتوطين عناصرها داخل الأجهزة الحكومية في سياق مخطط مكتمل الأركان لتدمير وحوثنة مؤسسات الدولة.

ونقلت وكالة "سبأ" عن الإيراني "أن مليشيا الحوثي الانقلابية أعدت كشوفات تضم عشرات الآلاف من الموظفين في كافة وحدات الجهاز الإداري للدولة المركزية والمحلية والاقتصادية والمستقلة والملحقة والصناديق الخاصة في مناطق سيطرتها تمهيداً لفصلهم من وظائفهم تحت مبرر انقطاعهم عن العمل وعملهم مع الحكومة الشرعية".

وذكر الإرياني أن هذه الاجراءات التي تأتي ضمن مساعي المليشيا لحوثنة مؤسسات الدولة بعد إفراغها من الكادر البشري المؤهل وتصفية معارضيها وتوطين عناصرها القادمين من متارس الانقلاب وكهوف صعده تؤكد مضيها في تنفيذ مشروعها الانقلابي على المؤسسات الدستورية والإجماع الوطني.

وأكد وزير الإعلام أن العبث الذي تمارسه مليشيا الحوثي الانقلابية داخل الأجهزة الحكومية الواقعة في مناطق سيطرتها من تعيينات في المستويات الإدارية العليا والدنيا وقرارات فصل وإحلال الموظفين هي إجراءات غير قانونية كونها صادرة عن حكومة انقلابية.

وأشار الوزير الارياني إلى أن قرارات الفصل التي تستهدف عشرات الآلاف من الموظفين وتشمل إسقاط اسمائهم من السجل الإداري للدولة في وزارة الخدمة المدنية الواقعة تحت سيطرت المليشيا واستبدالهم بعناصر حوثية، تأتي بعد نهب مرتبات الموظفين لثلاثة أعوام متواصلة تجسيدًا لسياسة الانتقام والعقاب الجماعي التي تنتهجها هذه المليشيا الإجرامية بحق المواطنين.

يشار إلى أن مليشيا الحوثي تسببت بوقف كافة مرتبات الموظفين في مناطق سيطرتها وذلك عقب نهبها لاحتياطي البنك المركزي وإيرادات الدولة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى