اشتراكي تعز رداً على تهنئة الإصلاح: نرفض استهداف الإصلاح ويجمعنا النضال الوطني

اشتراكي تعز رداً على  تهنئة الإصلاح: نرفض استهداف الإصلاح ويجمعنا النضال الوطني

هنأ التجمع اليمني للإصلاح في محافظة تعز الحزب الاشتراكي بالمحافظة بمناسبة الذكرى الأربعين لتأسيس الحزب.

 وجاء في تهنئة الإصلاح " إننا في التجمع اليمني للإصلاح ننتهز هذه المناسبة لنتقدم إلى حزبكم قيادة و قواعد بأصدق تهانينا الحارة مقدرين مواقف حزبكم الوطنية و انحيازه المستمر إلى قضايا الوطن و المواطن، و هو الأمر الذي نجد معه أنفسنا و إياكم في خندق الهم الوطني و تطلعات الشعب اليمني العظيم، و لا أصدق في هذا الأمر من اصطفافنا و إياكم في وجه المشروع الظلامي للانقلاب الكهنوتي و معنا سائر القوى السياسية الشريفة رافضين إعادة عجلة التاريخ الى الوراء، أو تمكين قوى التخلف من إعادة الوطن إلى خلف أسوار التاريخ الذي تعشقه و تسعى إليه القوى السلالية المتخلفة".

وأكد إصلاح تعز أنه سيمضي يد بيد لتعزيز المسار الديمقراطي و الدفاع عن الثورة و الجمهورية نحو تحقيق اليمن الاتحادي في ظل القيادة الشرعية برئاسة المشير عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة و الأمن.

 وجدد إصلاح تعز التهاني من قيادات و قواعد التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة تعز لكل قيادات و قواعد الحزب الاشتراكي اليمني في عموم محافظات الجمهورية متمنين لحزب الاشتراكي دوام التوفيق و النجاح.

هذا وقد عبر الحزب الاشتراكي في تعز عن بالغ سروره بتهنئة إصلاح تعز مؤكداً أن منظمة الحزب حريصة كل الحرص على إقامة علاقات سياسية صحية وواضحة ومتينة مع حزبكم ومع كل القوى الوطنية في البلاد.

وقال اشتراكي تعز إن ما يجمع الحزبين هو  النضال الوطني الساعي لطي صفحة الانقلاب، واستعادة الشرعية التوافقية، والانتصار لمسار الثورات اليمنية الخالدة: 26 سبتمبر و14 أكتوبر و30 نوفمبر و11 فبراير، والسعي نحو بناء يمن حر ديمقراطي اتحادي.

وعبر اشتراكي تعز عن تضامنه الكامل مع الاصلاح جراء جرائم الاغتيالات والاستهدافات التي تطال قيادات الحزب كان آخرها اغتيال محمد الشجينة بعدن وزكي السقلدي بالضالع.

وأكد أن هذه جرائم مشينة ومدانة تفرض على كل القوى الوطنية والخيّرة أن تتضافر جهودها وتقف في وجه كل من يقف خلفها.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى