عدن..تشيع مهيب لمدير جمعية الاصلاح وسط هتافات تندد بالقتلة وتطالب بضبطهم

عدن..تشيع مهيب لمدير جمعية الاصلاح وسط هتافات تندد بالقتلة وتطالب بضبطهم

في موكب جنائزي مهيب،شيع المئات من المواطنين في العاصمة المؤقتة عدن، اليوم الأربعاء، جثمان مدير جمعية الإصلاح الاجتماعي الخيرية، محمد الشجينة الى مثواه الأخير بمقبرة الرضوان بالممدارة.

وعُثر عصر امس الثلاثاء، على الشجينة، وهو جثة هامدة ومعصوب الايدي والعينين، وعليه اثار تعذيب، عقب ساعات من اختطافه من قبل مسلحين مجهولين.




وردد المشيعون هتافات تندد بالقتلة وتطالب بسرعة الكشف عنهم وتقديمهم للعدالة.

وادانت جمعية الاصلاح الجريمة، مطالبة الحكومة والجهات الأمنية المختصة بمحافظة عدن إلى تحمل مسؤوليتها الأمنية الكاملة في ملاحقة وضبط الجناة وتقديمهم للقضاء.



وأكدت الجمعية تمسكها بحقها القانوني في مطالبتها بتقديم الجناة الى القضاء لينالوا جزاءهم الرادع وفق القانون.

 ووجهت الجمعية دعوة لجميع وكالات ومنظمات الأمم المتحدة ومنظمات العمل الإنساني المحلية والدولية لاستنكار هذا السلوك الإجرامي وتدعوهم لإصدار بيانات التض

ويعد الشهيد الشجينة من رواد العمل الاجتماعي في محافظة عدن و لجان اصلاح ذات البين، وله اسهامات كبيرة في اغاثة اللاجئين الصومال مطلع تسعينات القرن الماضي



وساهم الشهيد بشكل كبير في مواجهة مليشيا الحوثي ابان اجتياحها لعدن في 2015، كما كان له الدور البارز في اعادة تشغيل مستشفى باصهيب العسكري لمعالجة جرحى الجيش والمقاومة التي تصدت للمليشيات الانقلابية في عام 2015.

كما ساهم بفاعلية في العمل الاغاثي التي تسببت بها سيول عام 93 في عدن، وعرف عنه البساطة وقربه من الفقراء والمحتاجين والايتام والارامل، ويحظى بعلاقة واسعة مع مختلف منظمات العمل الانساني في محافظة عدن.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى