مديرة مدرسة في إب طالبت المليشيا بصرف مساعدات غذائية للمدرسين فتم إيقافها عن العمل

مديرة مدرسة في إب طالبت المليشيا بصرف مساعدات غذائية للمدرسين فتم إيقافها عن العمل

 

أقدمت مليشيا الحوثي على إيقاف إحدى مديريات مدارس محافظة إب إثر خلافات بينها وبين قيادي حوثي لمطالبتها بصرف مساعدات غذائية للمعلمين والمعلمات.

 

وقالت مصادر تربوية إن مشادات كلامية اندلعت بين نائب مدير التربية بمحافظة إب القيادي الحوثي "محمد لطف" والمعين في منصبه من قبل مليشيا الحوثي الانقلابية وبين مديرة مدرسة سبأ بمديرية جبلة في إجتماع عقد بالمدرسة بسبب خلاف على معونات إنسانية مقدمة من إحدى المنظمات الإغاثية.

 

وأضافت المصادر بأن مديرة مدرسة سبأ "أفراح الصادر" طالبت بإعطاء المدرسين من حصة المنظمة مساعدات نتيجة قطع المليشيا للمرتبات الأمر الذي رفضه القيادي "المتوكل" واصفا مديرة المدرسة التي تنتمي لحزب المؤتمر بأنها وباء ويجب ازالته فردت عليه " الوباء أنت واصحابك إرحلوا انت واصحابك تتطهر المدينة" ليرد عليها مهددا "والله ما تجلسي بمدرسة بعد اليوم" وانسحب من الاجتماع أمام وجاهات المدينة.

 

وأكدت المصادر بأن المليشيا الحوثية وعبر القيادي المتوكل أصدر تكليف للأستاذة "جوهرة النوعة" بديلا عن المديرة أفراح الصادر.

 

وفي ذات المديرية هدد مدير مكتب التربية بمديرية جبلة "عبدالملك لطف المتوكل" والمعين في منصبه من قبل مليشيا الحوثي الانقلابية ، هدد المعلمين في مدرسة الفلاح بالمديرية باستبدالهم بطاقم آخر بعد مطالبتهم برواتبهم التي قطعتها المليشيا ورفضهم البدء بالعودة للتدريس وسط رفض المعلمون لتلك التهديدات واستمرار مطالبهم وعدم رهبتهم من تلك التهديدات التي لم تعد مجدية حد قولهم.

 

وفي موضوع متصل فرضت مليشيا الحوثي الانقلابية مبالغ مالية على كل طالب في مديرية جبلة في ظل تدهور الوضع الاقتصادي والمعيشي بالتزامن مع إنهيار العملة المحلية وعجز أولياء الأمور عن الدفع بأبنائهم للمدارس.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى