السلطة المحلية في حجة تحمل الحوثيين مسؤولية انتشار سوء التغذية في مديرة أسلم

السلطة المحلية في حجة تحمل الحوثيين مسؤولية انتشار سوء التغذية في مديرة أسلم

حملت قيادة السلطة المحلية بمحافظة حجة ميليشيات الحوثي الانقلابية مسؤولية ما يعانيه ابناء مديرية اسلم والمحافظة بشكل عام من فقر ومجاعة واوضاع انسانية متردية نتيجة سياساتهم الهمجية وعبثهم بمقدرات الدولة ونهبهم ومصادرتهم للمساعدات الاغاثية .

 

وعبر وكيل المحافظة لشؤون الوحدات الادارية الشيخ / ناصر دعقين/ ، في تصريح ل"الصحوة نت" عن أسفه لما آلت اليه اوضاع للمواطنين بالمحافظة ومديرية اسلم على وجه الخصوص من فقر وجوع ، اوصلتهم اليها ميليشيات الحوثي الاجرامية التي انسلخت من كل قيم الانسانية ، ولم ترحم  حتى الاطفال .

 

وأكد دعقين أن قوات الجيش الوطني باتت قريبة من أسلم ،مبشرا بقرب تحرير ابنائها من تسلط الميليشيات ، لانقاذهم من الاوضاع المأساوية التي اوصلتهم اليها عصابات الحوثي ، مثمنا دور مركز الملك سلمان للاعمال الانسانية الذي قدم ولازال يقدم لابناء المناطق المحررة في حيران وميدي كافة الوان الدعم الانساني والاغاثي  .

 

وكانت مصادر محلية بمديرية اسلم قد كشفت للصحوة نت عن وفاة عشرين طفل منذ مطلع العام الجاري واصابة الالاف بالمديرية بسبب انتشار وباء سوء التغذية الحاد والوخيم بين أطفالها نتيجة الفقر المدقع والجوع الذي اوصلتهم اليه سياسات الميليشيات الانقلابية التي تقع المديرية تحت سيطرتها حتى اليوم .

 

كما أكد عدد من اهالي اسلم عدم وصول المساعدات الانسانية التي تقدمها المنظمات العاملة في المديرية ، والتي  يستحوذ عليها نافذون بتواطوء من ميليشيات الحوثي الواقعة تحت سيطرتهم .

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى