نقابة الصحفيين تطالب بإطلاق المختطفين فورا وترصد 100 انتهاك جديد خلال 6 أشهر

نقابة الصحفيين تطالب بإطلاق المختطفين فورا وترصد 100 انتهاك جديد خلال 6 أشهر

استعرض عضو مجلس نقابة الصحفيين اليمنيين نبيل الاسيدي، على هامش اعمال الدورة الـ 39 لمجلس حقوق الانسان بمدينة جنيف، واقع حرية الرأي والتعبير في اليمن في ظل الانتهاكات المستمرة التي ترتكبها المليشيا الانقلابية.. متطرقاً الى الأوضاع الصحية المتدهورة لعدد من الصحفيين المعتقلين في سجون المليشيا الانقلابية.

واكد الاسيدي ان نقابة الصحفيين رصدت 100 حالة انتهاك ضد الصحفيين خلال النصف الأول من العام الجاري 2018 م والتي تمثلت في الاختطافات والاعتقالات ، والاعتداءات والتحريض والتهديد ، والمصادرة والنهب ، والمحاكمة والحجب والقرصنة والتعذيب وإيقاف الرواتب ومنع التغطية وايقاف وسائل اعلام والقتل.

وأشار الى واقعة 9 يوليو المتمثلة في محاكمة عدد من الصحفيين المعتقلين في سجون المليشيا..لافتاً الى ان إحالة الصحفيين الى نيابة امن الدولة تعتبر جريمة جديدة تضاف الى جرائم الاعتقال والاخفاء القسري والتعذيب والانتهاكات التي ارتكبت بحق الصحفيين المختطفين

وجدد رفض النقابة اي تحقيقات او محاكمة للصحفيين امام قضاء مستلب ومحكمة غير متخصصة ولا نعترف باي محاكمة او تحقيقات في هذا السياق.

وطالب عضو مجلس نقابة الصحفيين المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه الحرية الصحفية في اليمن وحماية الصحفيين وتفعيل قرارات عدم الإفلات من العقاب ضد منتهكي حرية الراي والتعبير والضغط على كل جهة قامت بالانتهاكات من اجل الإيقاف الفوري عن الممارسات الخاطئة ضد الصحفيين واطلاق سراحهم فوراً دون قيد او شرط.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى