حلب تتعرض لقصف بقنابل الكلور والصواريخ المجنحة

حلب تتعرض لقصف بقنابل الكلور والصواريخ المجنحة صورة بثها ناشطون لضحايا القصف بقرية عرادة بالريف الغربي لحلب

 

قتل عدد من المدنيين في حلب وأصيب آخرون بحالات اختناق بسبب قصف النظام السوري أحياء المدينة ببراميل تحوي غاز الكلور، في وقت أعلنت روسيا أن طائراتها الإستراتيجية قصفت بالصواريخ المجنحة مواقع بسوريا.

وقال مراسل الجزيرة في حلب إن عدة حالات اختناق وصلت إلى المستشفى الميداني جراء إلقاء مروحيات النظام السوري براميل متفجرة تحوي غاز الكلور على حي هنانو والأرض الحمرة في مدينة حلب المحاصرة.

 

وأضاف المراسل أن الطيران استهدف المستشفى ذاته بقنابل مظلية أدت إلى خروجه عن العمل جراء الدمار الذي لحق به، كما استهدف القصف بالبراميل المتفجرة والمدافع مختلف الأحياء الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة في حلب.

 

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن القصف الجوي والمدفعي العنيف لقوات النظام على شرق حلب أجبر السكان على البقاء في منازلهم بعد ليلة شهدت اشتباكات عنيفة في جنوب المدينة.

 

وقالت شبكة سوريا مباشر إن سبعة قتلى من عائلة واحدة أغلبهم أطفال سقطوا في غارات جوية على بلدة عرادة بريف حلب الغربي، بعد استهداف منزلهم بالصواريخ، مما أدى إلى تدميره بشكل كامل.

 

من جهته قال مركز حلب الإعلامي إن قتلى وجرحى سقطوا في غارات جوية على بلدتي قبتان الجبل وكفرجوم في ريف حلب الغربي، تزامنا مع غارات مماثلة على بعض أحياء حلب المحاصرة، واشتباكات على جبهة الشيخ سعيد بالمدينة.

صواريخ مجنحة

في الأثناء قالت وزارة الدفاع الروسية إن طائرات إستراتيجية روسية قصفت بصواريخ مجنحة من منطقة في البحر الأبيض المتوسط مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية وجبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا) في سوريا.

 

وقال بيان للوزارة إن الطائرات أقلعت من قاعدة جوية في روسيا وقطعت مسافة أكثر من أحد عشر ألف كيلومتر، وحلقت فوق البحار الشمالية ومنطقة شرق المحيط الأطلسي ثم عادت إلى قواعدها بعد تنفيذ مهمتها القتالية.

 

كما قصفت الطائرات مواقع لتنظيم الدولة وجبهة فتح الشام انطلاقا من حاملة الطائرات كوزنتسوف وقاعدة حميميم، وشمل القصف مراكز قيادة ومستودعات ذخيرة، حسب المصادر الروسية.

 

يذكر أن طيران النظام السوري والطيران الروسي يشنان منذ أيام غارات مكثفة على أحياء مدينة حلب وبلدات ريف المحافظة خلفت عشرات الضحايا، بعد رفض المعارضة المسلحة الخروج من أحياء حلب الشرقية التي تسيطر عليها.

المصدر : الجزيرة + وكالات

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى