بالتزامن مع تقدم قوات الجيش ميدانيا .. حالة استنفار وارتباك للميليشيات في حجة

بالتزامن مع تقدم قوات الجيش ميدانيا .. حالة استنفار وارتباك للميليشيات في حجة

تشهد محافظة حجة، استنفارا كبيرا لقيادات الميليشيات الانقلابية بحثا عن مقاتلين جدد، اثر التناقص الحاد الذي تشهده صفوفهم على وقع معارك الجيش الوطني التي تدك مواقعهم في كل من حيران وحرض .

قالت مصادر مطلعة لـ"الصحوة نت" إن تحركات حثيثة نفذها محافظ الميليشيات وعدد من مسؤليهم منذ يومين ولاتزال مستمرة في عدد من المديريات، ابرزها " مركز المحافظة والمغربة وقارة وكعيدنة وافلح اليمن ومبين" تستجدي مقاتلين في صفوفها اثر ارتفاع عدد ضحاياها في جبهات المحافظة .

واكدت المصادر بأن المدعو  هلال الصوفي ومعه قيادات حوثية عقدت عدة اجتماعات موسعة في تلك المديريات مع سماسرتها من المشائخ، موجها إياهم بذل مزيد من الجهود لحشد المقاتلين ورفد جبهاتهم لمواجهة أي تقدم لقوات الشرعية ، خاصة مع توجه قوات الجيش الوطني للتقدم نحو عبس الاستراتيجية والحيلولة دون سقوطها من سيطرتهم .

وكشفت المصادر عن جملة من الاغراءات التي قدمها الصوفي للمشائخ للتغرير بأعداد من ابناء المحافظة وفي مقدمة ذلك، دفع مبالغ مالية متفاوتة لمن يلتحق بصفوفهم تصل الى مائة الف ريال ، الى جانب وعود بعضهم بالمناصب وغيرها من الاغراءات الهادفة للزج بالاطفال وشباب المحافظة في حروبهم العبثية ، مستغلين في ذلك حاجة وفقر الناس الذي اوصلتهم اليه بفعل سياساتهم الهمجية .

وتأتي هذه التحركات للميليشيات اثر تقدم ميداني احرزته قوات الجيش الوطني بإسناد من التحالف العربي في كل من عبس وحرض ، والتي جعلت الحوثيين يعيشون حالة من الارباك والتخبط .

تجدر الاشارة الى ان المقابر الجماعية لقتلى الميليشيات و ضحاياها تملأ مديريات المحافظة كمنجز وحيد لها منذ بسط سلطتها على زمام الامر فيها ، كما عملت الميليشيات على اغراق المحافظة في اتون التشرد والاوبئة والفقر والحرمان .

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى