وقفة لأمهات المختطفين أمام منزل وزير الداخلية بعدن بعد محاولة أحد السجناء الانتحار

وقفة  لأمهات المختطفين أمام منزل وزير الداخلية بعدن بعد محاولة أحد السجناء الانتحار

نفذت عدد من أمهات المختطفين والمخفيين قسرا، اليوم الاربعاء،  وقفة احتجاجية أمام منزل وزير الداخلية ونائب رئيس الوزراء في العاصمة المؤقتة عدن .

وقال مراسل "الصحوة نت" إن أمهات المختطفين والمقيمين قسراً نفذن وقفة احتجاجية أمام منزل وزير الداخلية أحمد الميسري، مطالبات بالوفاء بوعده بإطلاق سراح المختطفين والمخفيين قسراً في سجن بئر أحمد .




كما طالبت أمهات المختطفين وزير الداخلية بإحالة المعتقلين الى القضاء والإفراج عمن صدرت لهم أوامر الإفراج من قبل النيابة وهم "25" معتقلا، كما يتم احتجاز أكثر من "71" في  سجن بير أحمد تم نقلهم على فترات، والكشف عن مصيرهم ولم يتم النظر في قضاياهم والبدء بالإجراءات القانونية اللازمة.

وقالت الأمهات أن محاولتي الانتحار من قبل المعتقلين تعسفياً الذين صدرت بحقهم أوامر الإفراج ولم يفرج عنهم خلال اليومين الماضيين، من بينهم المعتقل "محمد عبدالله حسن عباس" بعد تناوله كميات كبيرة من الأدوية، والذي اعتقل منذ أحد عشر شهرا، دون تهمة تتحمل مسؤوليتهما وزارة الداخلية وتستلزم الإسراع في تنفيذ القانون والإفراج عن أبنائهن الأبرياء.

وتأتي هذه الوقفة الاحتجاجية بعد يوم واحد من محاولة السجين محمد عبدالله أحمد الانتحار بسبب المماطلة في إطلاق سراحه من قبل إدارة سجن بئر أحمد .

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى