في اليوم العالمي لضحايا الإخفاء.. مطالبات بالكشف عن مصير قرابة 4 آلاف مخفي باليمن

في اليوم العالمي لضحايا الإخفاء.. مطالبات بالكشف عن مصير  قرابة 4 آلاف مخفي باليمن

قال التحالف اليمني لرصد الانتهاكات إن قرابة 4 آلاف مخفي لا يزالون مغيبين عن ذويهم ولا توجد أي معلومات عنهم.

وجدد التحالف مطالبة مليشيا الحوثي الانقلابية والجهات والجماعات الأخرى الى سرعة إطلاق سراح كافة المخفيين قسرياً وتعويضهم وجبر ضررهم.. مطالباً الحكومة الشرعية بمحاكمة ومعاقبة المتسببين بهذه الجريمة.

وقال التحالف في بيان بمناسبة اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري 30 أغسطس "تتجدد الذكرى السنوية لليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري 30 أغسطس وهي مناسبة للفت الانتباه الى مصير المئات من المخفين قسرياً في سجون وأماكن سرية في مختلف مناطق ومحافظات اليمن الواقعة تحت سيطرة الحكومة الشرعية وسيطرة ميليشيا الحوثي أو من الجماعات غير النظامية في عدد من المحافظات اليمنية".

وأضاف" اننا وبهذه المناسبة السنوية الدولية نكرر شجبنا لهذه الظاهرة والتي تعد انتهاكاً خطيراً لقانون حقوق الإنسان وكذا القانون الدولي الإنساني والتي تعد جريمة ضد الإنسانية".

وأكد ان 3751 شخصاً لايزالون مخفيين قسرياً.. مشيرا الى انه يعمل مع مختلف الاليات الأممية من اجل إيصال ملف عدد من المختفيين قسرياً لها واستمراره في متابعة هذا الملف عبر كل الوسائل التي من شأنها الكشف عن مصيرهم وإطلاق سراحهم.

 

واليوم الدولي للمختفين الموافق لـ 30 أغسطس من كل عام هو ذكرى سنوية استحدثت للفت الانتباه إلى مصير الأفراد الذين سجنوا في أماكن وظروف سيئة، يجهل ذويهم أو ممثليهم القانونيين كل شيء.

 

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى