جرحى بينهم طفل في اشتباكات مسلحة وسط مدينة إب

جرحى بينهم طفل في اشتباكات مسلحة وسط مدينة إب

اندلعت اليوم الاثنين اشتباكات مسلحة بين عدد من المسلحين بمدينة إب وسط اليمن وسقط عدد من الجرحى بينهم طفل في ظل فوضى أمنية تشهدها المحافظة الخاضعة لسيطرة المليشيا الإنقلابية.

وقالت مصادر محلية إن اشتباكات مسلحة اندلعت بين مسلحين وبين عدد من جنود القسم الشرقي بمديرية المشنة بمدينة إب (خاضع لسيطرة الانقلابيين) بعد دخول المسلحين على متن سيارة مهاجمين القسم، وسقط فيها ما لا يقل عن ثلاثة جرحى.

وأضافت المصادر أن من بين المصابين يحيى النقروس وحمدي ودف وطفل لم نتمكن من الحصول على اسمه وليس لهم أي علاقة بالإشتباكات المسلحة.

 

ولا تزال الأجواء متوترة في المدينة القديمة حتى مساء اليوم الإثنين بحسب سكان محليين.

 

وبحسب المصادر فإن الإشتباكات اندلعت قبل أكثر من أسبوع وتتجدد بشكل شبه يومي ومتقطعة بين وقت وآخر وهو ما حول حياة أبناء منطقة الجاءة بالمدينة القديمة بمديرية المشنة ـ المكان الذي تدور فيه الإشتباكات ـ حول حياتهم إلى جحيم وهلع وقلق متواصل خصوصا الأطفال والنساء.

 

وقتل الجندي منير شعيب وأصيب أربعة آخرون برصاص المسلحين نهاية الأسبوع الماضي في الوقت الذي تزاد الفوضى والفلتان الأمني اتساع وتفاقم بمختلف مديريات المحافظة ومعه زادت حدة الجرائم وأعمال القتل والسطو والنهب.

 

وفي منطقة السبل غرب مدينة إب اندلعت اشتباكات مسلحة في الشارع الخلفي للسبل بالقرب من محلات "السعر المنافس" بين عدد من المسلحين بخلاف على قطعة أرض.

وبحسب مصادر متطابقة فقد أصيب اثنين من المواطنين برصاص المسلحين.

وتأتي هذه الحوادث بعد ساعات من تعرض مواطن لعملية طعن وسرقة جنبيته الثمينة في منطقة السبل غرب المدينة.

ويزاد الوضع الأمني تدهور بمحافظة إب الخاضعة لسيطرة المليشيا ، في ظل تفاقم مشاكل الأراضي والتي تغذيها مليشيا الإنقلاب والتي تتعمد تغيب أي دور للقضاء والجهات الأمنية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى