السودان يعلن استئناف "الجنوب" ضخ النفط عبر أراضيه لغرض التصدير

السودان يعلن استئناف "الجنوب" ضخ النفط عبر أراضيه لغرض التصدير

أعلنت الحكومة السودانية، الأحد، بدء عملية ضخ النفط عبر أراضيها لغرض التصدير، منذ أمس السبت من حقل "توما ثاوث" بولاية الوحدة في دولة جنوب السودان، بإنتاج يومي 20 ألف برميل، بعد توقف دام 5 سنوات.

وقال وزير النفط السوداني، أزهري عبد القادر في مؤتمر صحفي تابعته الأناضول، "هناك 5 حقول أخرى بالولاية ستدخل إلى الخدمة بنهاية العام الحالي، بإجمالي إنتاج 80 ألف برميل يوميا".

ويمر النفط المنتج في دولة الجنوب إلى الأسواق العالمية، عبر الأراضي السودانية ومنها إلى ميناء بورتسودان على البحر الأحمر (شرق).

وأضاف عبد القادر، أن عمليات إعادة الإنتاج في حقول دولة جنوب السودان كافة، تستغرق من عامين إلى ثلاثة أعوام.

وفي 2013، وقع السودان ودولة الجنوب على 9 اتفاقيات في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، من بينها اتفاقية النفط، التي تتضمن الترتيبات المالية الانتقالية التي تتضمن رسوم عبور وتصدير نفط جنوب السودان عبر الأراضي السودانية.

وزاد الوزير: "من المحتمل أن يعود نفط جنوب السودان إلى إنتاج 300 ألف برميل يوميا، كما كان سابقا قبل التاسع من يوليو 2011.

وانفصل جنوب السودان في 2011 عن السودان، ما أفقد الأخيرة ثلاثة أرباع مواردها النفطية، بما يساوي 80 بالمائة من احتياطيات النقد الأجنبي و50 بالمائة من الإيرادات العامة.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى