إصلاح تعز يهيب بأبناء المحافظة تجاوز مرحلة المكايدات التي تقزم من دور ومكانة تعز

إصلاح تعز يهيب بأبناء المحافظة تجاوز مرحلة المكايدات التي تقزم من دور ومكانة تعز

أهاب التجمع اليمني للإصلاح في محافظة تعز بجميع أبناء تعز تجاوز مرحلة المكايدات التي تقزم من دور ومكانة تعز الكبيرة، مشدداً على ضرورة أن ينتقل الجميع إلى مربع المسؤولية والكلمة الصادقة والموقف.

وقال إصلاح تعز في بيان له تلقى موقع "الصحوة نت" نسخة منه، قال إن التجمع اليمني للإصلاح ليس له أي مواقف عدائية مع أي مكون من المكونات الوطنية ، أو تيار من التيارات السياسية أو الاجتماعية والتي يعتبرها جزء من الجسم الواحد والنسيج المجتمعي الذي يربطنا بهم رباط اخوة الدم والعقيدة والوطن والمصير الواحد.

وذكّر بدعوته مراراً الجميع إلى الوحدة والاصطفاف من أجل التحرير وترسيخ الأمن ومواجهة الأخطار المحدقة بتعز والوطن.

وأكد إصلاح تعز أن مثل هذه الحملات و البيانات المدانة و الصادرة من البعض ضد الإصلاح تعد عنوانا صارخا للتضليل وتزوير الحقائق وعلامة بارزة للإفلاس وتسئ بالدرجة الأولى لتعز وتستهدف دور الجيش الوطني وتخدم الإرهاب وتغطي على جماعات القتل وتعطيها فرصة الهروب والنجاة بل وإعادة التموضع لضرب المدينة واستقرارها.

وجاء في البيان "إن التجمع اليمني للإصلاح حزب مدني بكل ما تعنيه الكلمة، ويعمل في إطار العمل السياسي وقواعد الدستور و ليس له سرايا أو كتائب عسكرية ، ولا مليشيات مسلحة ناهيكم عن ألوية بكاملها، كما يرجف المرجفون بهدف خلط الأوراق و التشويش على مسيرة أجهزة الأمن وتشويه دور تعز الثورة والمدنية الدولة".

وأشار إلى أن الإصلاح سيمضي مع كافة قوى المجتمع ومكوناته السياسية والاجتماعية في دعم ومساندة الجيش الوطني والأمن لتحقيق التحرير وترسيخ الأمن في ظل القيادة الشرعية برئاسة  الرئيس عبدربه منصور هادي.

وأوضح أنه دوما يؤكد على استقلالية مؤسسة الجيش وحق امتلاكها والأجهزة الأمنية للسلاح واحتكارها للقوة باعتبارها صمام أمان المجتمع وقاعدة وجود الدولة.

ودعا إصلاح تعز كافة أعضائه ومناصريه الى عدم الالتفات لحملات التحريض و الاكاذيب التي تروج ضد حزبهم الرائد وأن يكرسوا وقتهم وجهدهم لما يفيد المجتمع ويساند معركة النصر والتحرير ويرسخ وجود الدولة والعمل بما فيه نفع وخير المواطن والوطن.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى