تعز.. مسيرة حاشدة دعما للجيش والأمن وللمطالبة بفرض سلطة الدولة بالمدينة

تعز.. مسيرة حاشدة دعما للجيش والأمن وللمطالبة بفرض سلطة الدولة بالمدينة

جابت مسيرة حاشدة شوارع مدينة تعز، صباح اليوم الخميس، دعما للجيش الوطني والأمن، ومطالبة بفرض سلطة الدولة على كافة المناطق المحررة بالمدينة.

وهتفت المسيرة التي شارك بها الآلاف وجاءت بالتزامن مع ذكرى انتصارات الجيش الوطني على مليشيا الحوثي الانقلابية ، للجيش الوطني والامن وحيّت صموده الكبير، وانتصاراته المتلاحقة على المليشيا الانقلابية والخلايا الإجرامية والخارجة على النظام والقانون، مطالبة بفرض سلطة الدولة على كافة المناطق المحررة.



وطالب بيان صادر عن المسيرة – حصلت الصحوة نت على نسخة منه - باستكمال تحرير المحافظة ودعم جهود فرض سلطة الدولة وتفعيل مؤسساتها، ودعا إلى تظافر كل الجهود الرسمية والشعبية، العسكرية والمدنية لاستكمال عملية التحرير وفك الحصار الجائر وتطهير محافظة تعز من دنس المليشيات الانقلابية وفرض هيبة الدولة والقانون وتعزيز الأمن والاستقرار في ظل شراكة وطنية واصطفاف مجتمعي واسع.

واكد دعمه الكامل لقوات الجيش والأمن في معركتها مع الخلايا الإجرامية، مؤكدة ضرورة تأمين المناطق المحررة والانتقال لعملية استكمال تحرير المحافظة من مليشيا الحوثي الانقلابية، مشدد على ان إرساء دعائم الأمن والاستقرار ضرورة ملحة ومهمة عاجلة؛ وعلى السلطة المحلية والأجهزة الأمنية والعسكرية تنفيذها بشكل كامل.



وقال  البيان" من خلال هذا الحشد الجماهيري الشعبي تجدد مدينة تعز عهدها وتجدد وعدها الحاسم والجازم مساندة الشرعية والمضي جنبا إلى جنب مع القيادة السياسية ممثلة بالأخ رئيس الجمهورية المشير/ عبدربه منصور هادي لاستعادة الدولة والانتصار للمشروع الوطني الكبير الذي تمثل مخرجات الحوار الوطني أحد أبرز معالمه، مطالبة الحكومة الشرعية وقوات التحالف بإسناد الجيش والأجهزة الأمنية لبسط نفوذ الدولة وإنهاء حالة الفوضى والاختلالات الأمنية إلى جانب استكمال تحرير المحافظة.


وأكد ان أهم الاولويات اليوم في تعز هو استكمال تحرير المحافظة ، الأمر الذي يتطلب منا جميعا تعزيز الاصطفاف ومضاعفة الجهود وأن نمضي يداً بيد مع السلطة المحلية ممثلة بالأخ/ محافظ المحافظة الدكتور أمين محمود ، والوقوف بكل قوة لإسناد الجيش الوطني بقيادة اللواء الركن خالد فاضل قائد محور تعز نحو استكمال التحرير ودعم الأجهزة الأمنية لحفظ الأمن والقضاء على خلايا الاغتيالات بالمحافظة وتحقيق السلم والاستقرار  .



واعلن بيان  المسيرة ادانته الكاملة لجميع الأعمال والعمليات الإرهابية التي تطال المواطنين وأفراد الجيش الوطني والقيادات الوطنية والتي كان آخرها الاستهداف الإرهابي الغاشم الذي طال رأس السلطة المحلية الدكتور أمين محمود محافظ محافظة تعز بعبوة ناسفة في وسط العاصمة المؤقتة عدن.

مطالبا رئيس الجمهورية ووزارة الداخلية والاجهزة الأمنية ملاحقة هذه الخلايا والقبض على أفرادها ومحاكمتهم والضرب بأييد من حديد على كل من يعبث بأمن واستقرار المحافظات المحررة والوطن اليمني.



ووجه بيان المسيرة الشكر والتقدير للتحالف العربي لما يقدمه من دعم ومساندة لليمن، مشيدا بدور الحاضنة الشعبية في تعز والتي تمثل خير داعم ورافد لصمود تعز، مترحما على الشهداء والجرحى الذين بذلوا أرواحهم ودماءهم في سبيل الله ودفاعا عن الكرامة والهوية الوطنية بكل شجاعة وإقدام.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى