وكيل وزارة الداخلية: سنضرب بيد من حديد ضد كل من تسول له نفسه زعزعة أمن مأرب

وكيل وزارة الداخلية: سنضرب بيد من حديد ضد كل من تسول له نفسه زعزعة أمن مأرب

  قال وكيل أول وزارة الداخلية، اللواء محمد سالم بن عبود، إن الجهات الأمنية بمارب، تعاملت بحزم وبيد من حديد ضد المهاجمين الذين اعتدوا على إحدى النقاط التابعة للحزام الأمني للمحافظة.

 وأضاف في اتصال مع قناة سهيل الفضائية "أنه تم القاء القبض على  عدد من أفراد العصابة المهاجمة وتم نقل القتلى والجرحى إلى مستشفى الهيئة والأسرى إلى ادارة أمن المحافظة".

وذكر الوكيل بن عبود أن العصابة المسلحة الإجرامية الخارجة عن النظام والقانون قتلت قائد النقطة وقُتل ايضا وجرح عدد من الشهداء والجرحى، مشيرا إلى أنه اللجنة الأمنية بالمحافظة شكلت لجنة للتحقيق حول أسباب الاعتداء ودوافع العصابة الاجرامية وأن اللجنة حاليا تحقق مع الاسرى والجرحى.

وأشاد بدور الأجهزة الأمنية بمارب خاصة والمحافظات المحررة بشكل عام، والتي تقوم بواجبها في الحفاظ على الأمن والاستقرار والحفاظ على أرواح وممتلكات المواطنين، وردع من تسول له نفسه زعزعة الأمن في مارب وكل المحافظات المحررة، محذرا من يحاول زعزعة الأمن والاستقرار بالتعامل معه بصرامة وبيد من حديد لبسط نفوذ الدولة، ولن تسمح الداخلية لأي مجرم أو خارج عن النظام والقانون أن يعبث بالأمن والاستقرار.

 وأكد ارتفاع جاهزية الأجهزة  الأمنية بمارب عقب الحادثة، داعيا المواطنين إلى استمرار اليقظة والتعاون مع الأجهزة الأمنية باعتبارهم رجل الأمن الأول للحفاظ على الأمن والاستقرار وبسط نفوذ الدولة.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى