تشلسي يتطلع لإنهاء العام برقم قياسي

تشلسي يتطلع لإنهاء العام برقم قياسي

يتطلع تشلسي إلى إنهاء عام 2016 بشكل رائع وافتتاح مسيرته عام 2017 برقم قياسي، مع مواصلة تعزيز وضعه في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بالموسم الحالي.      

ويحتاج تشلسي الفوز غدا السبت على ضيفه ستوك سيتي بالمرحلة الـ 19 من المسابقة، ثم الفوز على توتنهام الأربعاء المقبل بالمرحلة التالية من المسابقة ليعادل بهذا الرقم القياسي لعدد الانتصارات المتتالية التي يحققها أي فريق بالمسابقة، المسجل باسم أرسنال عام 2002 برصيد 14 انتصارا متتاليا.

واستقبلت شباك تشلسي هدفين فقط في آخر 12 مباراة خاضها بالمسابقة حيث حقق فيها الفوز جميعا، وذلك بعد هزيمتين متتاليتين أمام ليفربول وأرسنال في سبتمبر/أيلول الماضي.

ويتصدر تشلسي جدول المسابقة حاليا برصيد 46 نقطة وبفارق ست نقاط أمام ليفربول الذي يستضيف مانشستر سيتي (39 نقطة) صاحب المركز الثالث في مباراة أخرى السبت بنفس المرحلة.      

 

خطة كونتي

ولجأ الإيطالي أنطونيو كونتي المدير الفني لتشلسي إلى تغيير طريقة لعب الفريق من 4 - 4 - 2 إلى 4 - 3 - 3 ليثمر هذا التغيير ويحقق الفريق الانتصار تلو الآخر. علما بأن تألق حارس المرمى البلجيكي تيبو كورتوا لعب دورا كبيرا أيضا في انتصارات الفريق المتتالية.      

وصرح كورتوا، على موقع النادي بالإنترنت، قائلا "استقبال شباكي هدفين فقط في هذه المباريات أمر مدهش".      

وأوضح "بعد مباراة أرسنال (التي خسرها تشلسي صفر-3، كان يتعين علينا بناء شيء جديد، ونجحنا في هذا بالفعل. هناك الكثير من الاجتهاد في التدريبات. لم يكن الأمر قاصرا على تغيير طريقة اللعب ونجاحها".      

وأضاف "بعض الفرق الأخرى حاولت التغلب علينا بهذه الطريقة في اللعب" مشيرا إلى أن تنفيذ الفرق الأخرى لهذه الطريقة في اللعب لم يكن بنفس الشكل الذي اتبعه تشلسي. كما أن الجهد الكبير المبذول في تدريبات تشلسي كان له دور كبير.      

ويستضيف تشلسي فريق ستوك سيتي عشية العام الجديد، وهي المباراة التي يسعى من خلالها تشلسي للاقتراب من رقم أرسنال.    

 

ويستعيد تشلسي جهود لاعبيه دييغو كوستا ونغولو كانتي بعد انتهاء إيقافهما بسبب الإنذارات.      

وقال كورتوا إن تشلسي يجب أن يتجنب أي نوع من أشكال الرضا الذاتي.    

وأوضح "لقاء ستوك سيتي سيكون صعبا على ملعبنا ثم يحل تشلسي ضيفا على توتنهام ثم يواجه ليستر سيتي وكلها مباريات صعبة. وبعدها، سنواجه هال سيتي وليفربول وأرسنال".      

وأضاف "ولهذا، فهي لحظة مهمة بالنسبة لنا. وبعدها، سنرى موقفنا في فبراير/شباط المقبل. إذا حافظنا على تركيزنا، يمكننا مواصلة الانطلاقة".

ليفربول وسيتي

ويلتقي ليفربول فريق مانشستر سيتي في قمة مثيرة بمباريات هذه المرحلة، حيث يسعى كل من الفريقين لحصد النقاط الثلاث للمباراة والاستمرار في دائرة المنافسة على الصدارة.      

وأكد دانيال ستوريدغ أحقيته بالعودة إلى التشكيلة الأساسية لليفربول بعدما سجل الهدف الرابع للفريق في المباراة التي تغلب فيها على ستوك سيتي 4 - 1 الثلاثاء الماضي.      

ويستعيد مانشستر سيتي جهود مهاجمه الأرجنتيني سيرخيو أغويو بعد انتهاء الإيقاف.      

ويرى الإيفواري يايا توريه أن المباراة ستكون صعبة وقوية للغاية منذ بدايتها. وقال "إنها بمثابة بمباراة نهائية في الدوري الإنجليزي. أعتقد أنها ستكون مباراة مثيرة للجماهير، وعلينا أن نكون على استعداد لها. سنحاول الحصول على نقطة أو النقاط الثلاث. علينا مواصلة انطلاقتنا لأن الدوري الإنجليزي صعب للغاية".   

ويستضيف أرسنال صاحب المركز الرابع فريق كريستال بالاس بقيادة مديره الفني الجديد سام ألارديس في ختام مباريات المرحلة بعد غد الأحد، بينما يحل توتنهام صاحب المركز الخامس ضيفا على واتفورد في نفس اليوم.      

وفي باقي مباريات المرحلة، يلتقي هال سيتي مع إيفرتون مساء الجمعة، ومانشستر يونايتد مع ميدلسبره، وساوثهمبتون مع ويست بروميتش ألبيون، وليستر سيتي مع وستهام، وبيرنلي مع سندرلاند، وسوانسي سيتي مع بورنموث السبت.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى