وزارة حقوق الإنسان تدين استهداف الميليشيات مكان تجمع النازحين بحزم الجوف

وزارة حقوق الإنسان تدين استهداف الميليشيات مكان تجمع النازحين بحزم الجوف

أدانت وزارة حقوق الإنسان، وبشدة استهداف ميليشيا الحوثي الانقلابية لمكان تجمع النازحين في مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف بصواريخ الكاتيوشا مما أدى إلى استشهاد خمسة مدنيين منهم ثلاث نساء وطفلين وإصابة أخرين جميعهم من النساء والأطفال .

وأكدت الوزارة أن هذه الجريمة تأتي ضمن سلسلة من الانتهاكات التي ترتكبها الميلشيا ضد المدنيين منذ ثلاث سنوات حتى الان، مشيرة إلى أن اطلاق الصواريخ على المدنيين والمناطق المأهولة بالسكان جريمة ضد الإنسانية وانتهاك صارخ للقوانين والأعراف الدولية ولقرارات مجلس الأمن الدولي منها القرار رقم 2216 التي تضمن أحد بنوده حماية المدنيين وعدم تعريضهم لاي خطر واحترام قواعد القانون الدولي الانساني،

وأعربت الوزارة عن استغربها من صمت وتقاعس المجتمع الدولي ومجلس الأمن والامم المتحدة حيال اتخاذ إجراءات صارمة ضد تلك الانتهاكات التي تنفذها مليشيا الحوثي المدعومة ايرانيا ضد المدنيين العزل وقصف المدن والأحياء الأهلة بالسكان.

ودعت الوزارة الأمم المتحدة والمفوضية السامية لحقوق الانسان ومجلس الأمن والمنظمات الدولية إلى الضغط بكل الوسائل على الميليشيات الانقلابية وإجبارها على التوقف عن استهداف الأحياء السكنية والمدنيين العزل.

وارتكبت مليشيات الحوثي الانقلابية، أمس الاحد، مجزرة مروعة بمدينة الحزم بمحافظة الجوف، بقصفها لحفل زفاف نتج عنها مقتل ثلاث نساء وطفلين وأصيب عدد أخر من النساء والاطفال

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى