سوق سوداء للمياه بمدينة إب وسعر الوايت يصل لأكثر من 12 ألف ريال

سوق سوداء للمياه بمدينة إب وسعر الوايت يصل لأكثر من 12 ألف ريال ارشيفية

في ظل أزمة متواصلة وخانقة تشهدها محافظة إب ، ارتفعت أسعار ناقلات الماء "الوايتات" بشكل جنوني وغير مسبوق خلال الأيام القليلة الماضية وسط غياب أي دور لمؤسسة المياة والسلطات المحلية الخاضعة لسيطرة المليشيا الإنقلابية.

 

واشتكى المواطنون بمحافظة إب من الإرتفاع الكبير لأسعار وايتات الماء مؤكدين بأنها تحولت لسوق سوداء وسط انقطاع مشروع المياه عن حاراتهم لأكثر من أربعة أسابيع على التوالي بعد توقف المؤسسة العامة عن ضخ الماء لسكان المدينة التي تشهد أمطار غزيرة هذه الأيام.


وقال عدد من الأهالي بأن سعر الوايت الماء وصل إلى أكثر من 12 الف ريال مقارنة بما كان عليه بين 2500 ريال و4000 ألف ريال سابقا فيما تصل فواتير المياة ما بين 1500 ريال و2500 ريال، في الوقت الذي يصعب على أهالي المدينة القديمة إيصال أي ناقلة ماء إلى حاراتهم نتيجة عدم وجود الطريق وتلاصق المنازل.

 

وتوقفت مؤسسة المياة عن الضخ للاستخدام المنزلي إلى أحياء كثيرة في المدينة، بسبب ماسمته انخفاض منسوب المياة في بئر المسلخ التابع للمؤسسة المحلية للمياة والواقع ضمن حقل وادي ميتم جوار المسلخ.

 

وتعرض الحوض المائي لمدينة إب لعملية استنزاف متعمدة من قبل نافذين وقيادات من مليشيا الإنقلاب بالمحافظة وسط تجاهل لكل الأصوات المنادية بوقف استهداف الأحواض المائية ووضع حد لتلك الإعتداءات والحفر العشوائي وانشاء محطات للمشتقات النفطية تؤثر بشكل كبير على الأحواض المائية للمدينة.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى