المعلمي: لن نقبل بأي اجتماع لبحث مسألة الحديدة إلا إذا كان يناقش قضية تحريرها

المعلمي: لن نقبل بأي اجتماع لبحث مسألة الحديدة إلا إذا كان يناقش قضية تحريرها

أكد السفير السعودي لدى الأمم المتحدة عبدالله المعلمي أن حسم قوات الشرعية اليمنية لمعركة الحديدة مسألة وقت، متوقعا أن تحسم خلال وقت قصير جدا.

وقال المعلمي في تصريحات لقناة الحدث إن التقرير الذي قدمته الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة فرجينيا غامبا حول وضع الأطفال في اليمن تضمن الكثير من الأرقام المغلوطة، كما أنه لم يكشف عن مصادر معلوماته.

وأضاف المعلمي أن التحالف يؤيد مساعي المبعوث الأممي مارتن غريفيث للوصول إلى حل سياسي في اليمن مبنى على المرجعيات الثلاث، كما يؤيد عقد اجتماع في الأمم المتحدة لبحث مرحلة ما بعد الحديدة.

 وقال السفير المعلمي: لن نقبل بأي اجتماع حاليا في الأمم المتحدة لبحث مسألة الحديدة إلا إذا كان يناقش قضية تحرير الحديدة من الحوثيين ووضع اليمن ككل وبحث مسألة ما بعد تحرير الحديدة، لافتا إلى أن موقف الحكومة اليمنية أنه لا بديل عن انسحاب الحوثيين الكامل من الميناء ومن الحديدة.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى