مهرجان في تعز يحذر من تسهيلات لعودة المتحوثين والقفز على تضحيات أبناء المحافظة

مهرجان في تعز يحذر من تسهيلات لعودة المتحوثين والقفز على تضحيات أبناء المحافظة

نظم المئات من المواطنين في محافظة تعز مهرجاناً جماهيراً حاشداً للمطالبة باستكمال تحرير المحافظة ورفض القفز على تضحيات أبنائها.

واحتشد المئات من أبناء مديرية المسراخ اليوم الخميس، في المهرجان تحت شعار "وفاء لدماء الشهداء والمطالبة باستكمال تحرير تعز" في سوق نجد قسيم، وذلك حسب ما ذكرته "شبكة تعز الإخبارية".

المتظاهرون حيوا تضحيات أبناء المحافظة، وطالبوا باستكمال تحريرها من عناصر المليشيا الانقلابية التي لا تزال ترتكب أبشع الجرائم بحق المدنيين وتحاصر المدينة.

وفي المهرجان ألقى مدير عام مديرية المسراخ وقائد مقاومتها الشيخ يحيى السبئي كلمة المديرية استهلها بتهنئة رئيس الجمهورية المشير الركن عبدربه منصور هادي ونائبه الفريق الركن على محسن الاحمر ودولة رئيس الوزراء د.احمد عبيد بن دغر على الانتصارات التي حققها ويحققها الجيش الوطني في الساحل الغربي لمحافظة الحديدة وصولا الى المطار وفي محافظتي البيضاء - وصعدة. 

كما بارك  السبئي جهود الحملة الأمنية بالمحافظة بقيادة الجيش الوطني وألويته العسكرية وما تحققه من انجازات في مكافحة الجريمة وتطبيع الحياة العامة وتمكنها من القاء القبض على عدد من العناصر الخارجة عن القانون، داعيا المجتمع الى مضاعفة الجهود في إسناد الحملة الأمنية.

 وحيا السبئي أبطال الجيش الوطني المرابطين في مديرية  المسراخ في كافة الجبهات مطالبا القيادة السياسية بالاسراع في استكمال تحرير المحافظة وفك الحصار عنها بشكل كلي.

كما دعا الأحزاب السياسية لمزيد من الاصطفاف خلف الشرعية ممثلة بقائدها الرمز المشير الركن عبدربه متصور هادي حتى اسقاط الانقلاب المشئوم وأذنابه، وعدم التهاون مع المتواطئين من الذين خانوا الجمهورية والثورة وتآمروا على الوطن.

 

وأكد السبئي في كلمته أن معركة البناء والنهوض لا تقل أهمية عن معركة التحرير، داعيا إلى رص الصفوف في تجاوز كل الصعوبات والتحديات التي تمر بها محافظة تعز واليمن بشكل عام والحفاظ على الانتصارات التي تحقق لأنها أصعب من إحراز الانتصار الكامل نفسه.

وحذرت كلمة مجلس مقاومة المسراخ من محاولات البعض القفز على تضحيات أبناء المديرية بالتسهيل لعودة المتحوثين ممن ساهموا في قتل أبناء المديرية من أبطال الجيش الوطني والمقاومة والمواطنين واصابة المئات، من خلال تسهيلهم للمليشيات الانقلابية بالدخول الى المديرية واستباحتها، منوهة الى أن الابطال لازالوا في متارسهم يحرسون المديرية ويساهمون في حماية المحافظة.

 

وفي ختام الفعالية تلي بيان صادر عن أبناء المديرية، أكدوا فيه استمرار وقوفهم بمختلف أطيافهم وتوجهاتهم في نهج المقاومة وثقافة التعاون وقيم الوحدة من أجل استكمال تحرير ماتبقى من المديرية وصولا إلى التحرير الكامل للمحافظة من بقايا المليشيا الحوثية الانقلابية.

وشدد البيان على استمرارهم في بذل التضحيات حتى إنهاء الانقلاب وبأنهم سيظلون أوفياء لدماء الشهداء والجرحى والتي لن تذهب هدرا ولم تبذل عبثا وإنما من أجل دولة مستقيمة الأركان بالعدل والانصاف، بعيدا عن ثقافة الاقصاء وتمرير أجندة صغيرة ومشاريع فساد.

  

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى