كولومبيا تنفجر غضباً وتنهي آمال بولندا المونديالية

كولومبيا تنفجر غضباً وتنهي آمال بولندا المونديالية

أنعش منتخب كولومبيا آماله في التأهل لدور الستة عشر ببطولة كأس العالم لكرة القدم، المقامة حاليا بروسيا، وأطاح بنظيره البولندي من البطولة مبكرا، بعدما تغلب عليه 3 - صفر يوم الأحد في الجولة الثانية بمنافسات المجموعة الثامنة في دور المجموعات بالبطولة.

وافتتح ييري مينا التسجيل لكولومبيا في الدقيقة 40، بعد محاولات لاتينية متكررة على مرمى الفريق الأوروبي، لكنها لم تهز الشباك، بل أن يرتقي مدافع برشلونة لعرضية زميله خاميس رودريغيز ويضعها في المرمى البولندي.

واندفع لاعبو بولندا للهجوم بعشوائية في الشوط الثاني، ليعاقبهما النجمان رادميل فالكاو وخوان كوادرادو الهدفين بتسجيل الثاني والثالث في الدقيقتين 70 و75 على الترتيب.

ونجح منتخب كولومبيا في تعويض خسارته 1 - 2 أمام نظيره الياباني في الجولة الأولى بالمجموعة، ليحصل على أول ثلاث نقاط له، محتلا المركز الثالث، بفارق نقطة واحدة خلف منتخبي اليابان والسنغال، اللذين تقاسما الصدارة عقب تعادلهما 2 - 2 في وقت سابق بالجولة ذاتها.

في المقابل، ودع منتخب بولندا المسابقة رسميا، بعدما تلقى خسارته الثانية على التوالي، ليظل قابعا في مؤخرة الترتيب بلا رصيد من النقاط.

وبات المنتخب الكولومبي بحاجة للفوز على نظيره السنغالي في ختام مبارياتهما بالمجموعة يوم الخميس القادم، لانتزاع بطاقة التأهل للأدوار الإقصائية، فيما يخوض منتخب بولندا مواجهة شرفية أمام نظيره الياباني، الذي يطمح لتحقيق نتيجة إيجابية من أجل التأهل، في الجولة ذاتها.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى