نقابة هيئة التدريس بجامعة صنعاء تدين اختطاف المليشيات لعدد من الأكاديميين

نقابة هيئة التدريس بجامعة صنعاء تدين اختطاف المليشيات لعدد من الأكاديميين نقابة هيئة التدريس - جامعة صنعاء

دانت نقابة هيئة التدريس بجامعة صنعاء، اختطاف مسلحي مليشيات الحوثي الانقلابية عدداً من أكاديميي الجامعة، كانوا في طريقهم إلى مدينة عدن لاستلام مرتباتهم.

وطالب بيان النقابة بسرعة إطلاق سراح جميع المختطفين ، كما دعا منظمات المجتمع المدني والهيئات والمؤسسات المعنية بحقوق الانسان الوقوف مع النقابة؛ بغرض تحرير الأكاديميين المختطفين لدى الحوثيين.

واعتبرت النقابة بيانها بمثابة بلاغ للنائب العام بخصوص الحادثة مطالبة بسرعة إطلاق سراح المختطفين، و«محاسبة الجهات التي تمارس الاعتقال خارج إطار سلطة الدستور والقانون».

وأكدت النقابة احتفاظها بحقها القانوني في اتخاذ كافة الطرق القانونية الكفيلة بضمان حقوق منتسبيها.

وكانت المليشيات الانقلابية اعتقلت عدداً من أساتذة جامعة صنعاء، وزجت بهم في أحد سجونها الخاصة، إثر توقيفهم والتحقيق معهم في إحدى نقاطها الأمنية على مدخل العاصمة صنعاء، أثناء توجههم إلى العاصمة المؤقتة عدن لاستلام رواتبهم من الحكومة الشرعية

وسبق أن اعتقلت الجماعة، في نقاطها الأمنية المنتشرة على الطرق بين مناطق سيطرتها والعاصمة المؤقتة عدن، المئات من الموظفين الحكوميين الذين حاولوا السفر للحصول على رواتبهم من قبل الحكومة الشرعية، في أسلوب قمعي غرضه الاستمرار في تجويع الموظفين.

والمختطفين هم «د. خالد محمد عبدالستار الشميري نائب عميد كلية التربية لشئون الطلاب، د. عبدالباقي محمد عبده النهاري رئيس قسم الدراسات الاجتماعية بكلية التربية، د. فازع خالد العزي المسلمي رئيس قسم اللغة الإنجليزية بكلية التربية، د. عدنان يوسف أحمد الشعيبي رئيس قسم اللغة العربية بكلية اللغات، د. عبدالسلام عبده قاسم المخلافي عضو هيئة التدريس بكلية التربية، أ.د. آمنه يوسف محمد عبده عضو هيئة التدريس بكلية اللغات برفقة زوجها فاروق عبدالملك سعيد».

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى