محافظ مارب يوجه بإحالة المخالفين للقانون الى القضاء

محافظ مارب يوجه بإحالة المخالفين للقانون الى القضاء

وجه محافظ محافظة مأرب – اللواء سلطان العرادة – إدارة شرطة مأرب والأجهزة الأمنية بتحمل المسئولية وإطلاق سراح أي شخص جرى التحفظ عليه بالسجون ولم يثبت عليه شيء، وإحالة من ثبت تورطهم بأعمال مخلة بالأمن والإستقرار أو ارتكب جرائم يعاقب عليها القانون إلى القضاء.

وفي اللقاء الموسع مع منظمات المجتمع المدني والذي عقد اليوم في محافظة مأرب دعا العرادة الجميع إلى العمل صفا واحدا لتعزيز الأمن والاستقرار واحتياجات التنمية بالمحافظة ومواجهة مشروع الانقلاب الذي اسقط الدولة واستولى على مؤسساتها وعاصمتها وهو ما يمثل ضربا لكل القيم والقوانين واللوائح وانتهكت كل الحقوق بما فيها إغلاق منظمات المجتمع المدني .

وأضاف: هذه المليشيا الانقلابية اسقطت الدولة اليمنية ولم يتبق إلا المشرف والمليشيا وقوة السلاح.

وأكد محافظ مأرب على ضرورة العمل بشكل جماعي وتفعيل الشراكة بين المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني ﻻيجاد دولة في اليمن تتصف بالعدل والمدنية يسود فيها النظام والقانون.

وأضاف مخاطبا منظمات المجتمع المدني" نحن نتقبل كل ملاحظاتكم بكل اريحية ورحابة صدر طالما انها تلتزم بالحيادية والمهنية ومراعية للظرف التي تمر به اليمن الحرب الشعواء التي تشنها المليشيا الانقلابية".

وفي الاجتماع دعت منظمات المجتمع المدني المنظمات التابعة للأمم المتحدة بافتتاح فروع لها في مأرب لتكون على اطلاع بمجمل الاوضاع الانسانية وغيرها عن قرب بدلا من اعتمادها على تقارير اشخاص وجهات غير محايدة.

وأكد اللقاء الذي ضم الكثر من 30 منظمة وجمعية من المحافظة ومحافظات أخرى تعمل حاليا من مارب، على استمرار عقد لقاءات دورية مع قيادة السلطة المحلية لتعزيز الشراكة بين الجهات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني.

وناقش اللقاء الذي حضره عدد من قيادات السلطة في مارب تعزيز الشراكة مع منظمات المجتمع المدني والسماع لهمومها وملاحظاتها.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى