وفاة سجين في مركزي حجة متأثرا بمرض السل والنزلاء يحملون الحوثيين مسؤولية إهماله

وفاة سجين في مركزي حجة متأثرا بمرض السل والنزلاء يحملون الحوثيين مسؤولية إهماله

توفي نزيل يوم الأحد في السجن المركزي بمحافظة حجة نتيجة إهمال حالته الصحية من قبل مشرفي الميليشيات بعد اصابته بمرض السل ، والذي يعد الضحية الرابعة التي سجلت حتى الآن.

وقال مصدر مطلع "للصحوة نت" إن السجين المتوفي يدعى "سليم" توفي  متأثرا بمرض السل الذي أصيب به منذ قرابة شهر وسط إهمال متعمد من إدارة السجن ومشرف الحوثيين المدعو /أبوطير المداني/، والذين لم يقدموا له الادوية اللازمة ، لافتا الى ان الضحية احد النازحين وقد تم سجنه قبل شهرين دون ان يعلم ما تهمته.

وأشار المصدر إلى أن الأمراض والأوبئة تفتك بنزلاء السجن المركزي وسط تجاهل ادارة السجن التي لا هم لها سوى العبث بموازنة الاصلاحية وبيع المواد المخصصة للسجناء من غذاء ودواء وفرش وبطانيات وغيرها والتي تقدم معظمها منظمات دولية غير ان الميليشيات تسوقها للسوق السوداء .

وكشف المصدر عن وضع إنساني غاية في السوء يعيشه السجناء في مختلف الجوانب ، حيث يعاني من ازدحام يفوق قدرته الاستيعابية بثلاثة اضعاف ، وإهمال النظافة وغياب الرعاية الصحية ،ونقص في الغذاء والفرش والاغطية وغيرها من الاحتياجات الانسانية الضرورية.

وذكر المصدر أن الأوبئة والامراض تضاعفت وتنوعت بشكل كبير بين السجناء منذ انقلاب الحوثيين على السلطة بشكل غير مسبوق ، محملين الميليشيات مسؤولية ما ترتب ويترتب على استمرار هذا الوضع بينهم .

تجدر الإشارة إلى أن تقارير سابقة للجان شكلتها الميليشيات لدراسة اوضاع سجون المحافظة سابقا قد أكدت بأن الوضع فيها " غير لائق إنسانيا" حد وصفها ، كما كشفت عن انتشار الاوبئة وسوء النظافة ونقص الغذاء داخل سجون حجة، والتي تمثل إقرارا من سلطة الميليشيات على فسادها واجرامها بحق السجناء.

ويطالب نزلاء مركزي حجة المنظمات الدولية والمحلية سرعة التدخل لإنقاذهم من الوضع الانساني السيئ وحمايتهم من الامراض التي تفتك بهم وسط لامبالاة لسلطات الامر الواقع.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى