نائب الرئيس يوجه دعوة هامة لقبائل صنعاء ويؤكد بأن الخلاص من المليشيات بات وشيكاً

نائب الرئيس يوجه دعوة هامة لقبائل صنعاء  ويؤكد بأن الخلاص من المليشيات بات وشيكاً


دعا الفريق علي  محسن صالح نائب رئيس الجمهورية أبناء محافظة صنعاء وأمانة العاصمة والقبائل المحيطة بمختلف توجهاتهم وانتماءاتهم ومناطقهم إلى الاصطفاف مع الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مواجهة فوضى الميليشيات الحوثية والعمل على إفشال محاولات العودة باليمن إلى الوراء وأن أي جهود لذلك ستكون محط اعتبار القيادة السياسية كما أن من يستمر في مساندة الانقلاب سيجني ثمن أخطاءه.. وذلك حسب ما أوردته وكالة الانباء اليمنية "سبأ".

 

كما وجه دعوة ايضا لأبناء القوات المسلحة والأمن وما تبقى من قوات الحرس الجمهوري والقوات الخاصة وغيرهم من منتسبي المؤسسة العسكرية والأمنية وأبناء القبائل إلى تفويت الفرصة على ميليشيا الحوثي ومن خلفها ايران ، الذين يسعون للزج بهم في حروب عبثية ضد إخوانهم اليمنيين في محاولة منهم الانقلاب على ثورتي سبتمبر وأكتوبر المجيدتين.

 

وقال نائب الرئيس خلال لقائه مع نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية عبدالعزيز جباري ورئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن محمد علي المقدشي وعدد من قادة الجيش والمقاومة الشعبية،  إن الخلاص للشعب اليمني من هذه العصابات الإيرانية التآمرية أصبح وشيكاً وستعود اليمن إلى حاضنتها العربية وضمن مجلس التعاون الخليجي وسنتفرغ جميعا مع كل رجال اليمن المخلصين وبدعم الأشقاء والأصدقاء لإعادة إعمار وبناء اليمن الاتحادي الديمقراطي الآمن والمستقر يمن العدالة والحرية والكرامة والمساواة لكل أبناء الوطن.

 

وثمن نائب رئيس الجمهورية ما قدمته دول التحالف العربي والقيادة الحكيمة للمملكة العربية السعودية الشقيقة من دعم ومساندة للشرعية وما يحرزه صقور الجو لدول التحالف من تفوق ونجاح في ضرب أوكار الانقلابيين وتدمير قوة الميليشيات وأسلحتها التي تصوبها إلى صدور اليمنيين تحت شعارات زائفة.

 

وأكد أن هذه الأدوار الأخوية للتحالف بقيادة المملكة في مواجهة التمدد الإيراني الفارسي ستُحبِط محاولات التخريب وستَدفِن بذور الفتنة التي تسعى إيران لزرعها في الوطن العربي والإسلامي، مشيراً إلى أن السلام الحقيقي سيتحقق في تنفيذ المبادرات والاتفاقيات التي أجمع عليها اليمنيون والإقليم والعالم والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216.

 

 وكان قد تفقد نائب رئيس الجمهورية جبهات القتال في نهم واطلع على سير المعارك والانتصارات الجديدة التي احرزتها قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.

 

 

 

 

 

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى