إصلاح تعز يدين اغتيال "جامل" القيادي بالحزب ويدعو قيادة المحافظة لتحمل مسؤولياتها

إصلاح تعز يدين اغتيال "جامل" القيادي بالحزب ويدعو قيادة المحافظة لتحمل مسؤولياتها

دان التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة تعز العملية الإجرامية القذرة التي حاولت بكل حقارة وغدر اغتيال القيادي في التجمع اليمني للإصلاح والشخصية الوطنية المعروفة بدورها الوطني وعطائها الإيجابي والفاعل في الشأن العام / نبيل علي احمد جامل/.

وأكد الإصلاح في بيان له تلقى موقع "الصحوة نت" نسخة منه، أكد أن مثل هذه الأفعال الجبانة التي تفتقد إلى قيم الشرف والرجولة وتستهين بدم الإنسان لن تثني الاصلاح بكافة منتسبيه ومناصريه ومعهم كل أحرار تعز من السير قدما نحو المساهمة في كل ما من شأنه حماية وطننا العزيز من كافة المخاطر والمؤامرات واستعادة الدولة اليمنية الاتحادية والعمل من أجل مستقبل آمن وخالي من ثقافة الانقلاب ومشاريع الموت وعصابات القتل والفوضى.

 

وجدد إصلاح تعز مساندته للجيش الوطني وقوى الأمن وقيادة السلطة المحلية بقيادة  محافظ المحافظة.

ودعا إصلاح تعز قيادة المحافظة إلى تحمل مسؤوليتها والعمل كفريق واحد من أجل تحقيق الأمن والاستقرار وكشف الجناة والقبض عليهم وتطهير المدينة من بؤر القتل والاجرام وبسط هيبة الدولة في كافة أحياء المدينة وتنفيذ الحملات الأمنية بصورة مستمرة وفاعلة بما يحقق الأمن ويبسط الأمان في المحافظة.

كما دعا إصلاح تعز كافة الأحزاب والمنظمات المدنية والشخصيات الوطنية إلى إدانة هذه الجريمة التي تعد امتدادا لجرائم القتل والاختطافات المدانة والغادرة لأبطال الجيش والسياسيين والخطباء والنشطاء ، كان آخرها انتشال جثث أفراد من أبطال الجيش الوطني وهي الجريمة التي اهتزت لها المحافظة والذي مثل بجثامينهم بصور بشعة تعكس مدى الإجرام عند هؤلاء بما يمثلونه من مشروع موت ودمار.

وقال إصلاح تعز "إنه ومع انتشار هذه الجرائم يتوجب على كافة أبناء تعز سلطة وجيشا وأحزابا وحاضنة اجتماعية الى التوحد ورفع وتيرة اليقظة والاستعداد للوقوف بحزم وعزم أمام هذه العصابات التي تضمر الشر لتعز والعمل على تطهير المدينة من كل البؤر السوداء واستعادة كاملة للدولة ومؤسساتها المختلفة".

 

نص البيان

 بيان

 

يدين التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة تعز العملية الإجرامية القذرة التي حاولت بكل حقارة وغدر إغتيال القيادي في التجمع اليمني للإصلاح والشخصية الوطنية المعروفة بدورها الوطني وعطائها الإيجابي والفاعل في الشأن العام نبيل علي احمد جامل .

 

والتجمع اليمني للإصلاح وهو يدين هذه العملية التي تعتدي على النفس البشرية وعلى الناس جميعا في هذه المحافظة الحرة يؤكد أن مثل هذه الأفعال الجبانة التي تفتقد إلى قيم الشرف والرجولة وتستهين بدم الإنسان لن تثني الاصلاح بكافة منتسبيه ومناصريه ومعهم كل أحرار تعز من السير قدما نحو المساهمة في كل ما من شأنه حماية وطننا العزيز من كافة المخاطر والمؤامرات واستعادة الدولة اليمنية الإتحادية والعمل من أجل مستقبل آمن وخالي من ثقافة الانقلاب ومشاريع الموت وعصابات القتل والفوضى .

 

كما نؤكد هنا على مساندة الجيش الوطني وقوى الأمن وقيادة السلطة المحلية بقيادة الأخ محافظ المحافظة وفي الوقت ذاته ندعوهم جميعا وفي هذه اللحظة التاريخية إلى تحمل مسؤليتهم والعمل كفريق واحد من أجل تحقيق الأمن والإستقرار وكشف الجناة والقبض عليهم وتطهير المدينة من بؤر القتل والاجرام وبسط هيبة الدولة في كافة أحياء المدينة وتنفيذ الحملات الأمنية بصورة مستمرة وفاعلة بما يحقق الأمن ويبسط الأمان في المحافظة .

 

كما ندعوا كافة الأحزاب والمنظمات المدنية والشخصيات الوطنية إلى إدانة هذه الجريمة التي تعد امتدادا لجرائم القتل والاختطافات المدانة والغادرة لأبطال الجيش والسياسيين والخطباء والنشطاء ، كان آخرها انتشال جثث أفراد من أبطال الجيش الوطني وهي الجريمة التي اهتزت لها المحافظة والذي مثل بجثامينهم بصور بشعة تعكس مدى الإجرام عند هؤلاء بما يمثلونه من مشروع موت ودمار ، وهو ما يوجب على كافة أبناء تعز سلطة وجيشا وأحزابا وحاضنة اجتماعية الى التوحد ورفع وتيرة اليقظة والاستعداد للوقوف بحزم وعزم أمام هذه العصابات التي تضمر الشر لتعز والعمل على تطهير المدينة من كل البؤر السوداء واستعادة كاملة للدولة ومؤسساتها

 

صادر عن التجمع اليمني للإصلاح - بمحافظة تعز

                     السبت 2018-6-2

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى