إصلاح المحويت يحذر متحوثي المحافظة من التورط والانجرار خلف المليشيات

إصلاح المحويت يحذر متحوثي المحافظة من التورط والانجرار خلف المليشيات

ثمن التجمع اليمني للاصلاح في محافظة المحويت دور الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في دحر الانقلابيين وتحقيق الانتصارات في كافة الجبهات. مشيدا بتضحياتهم فعليهم بعد الله تعقد الآمال في تخليص الشعب من المليشيات الإجرامية.


وأكد بيان صادر عن إصلاح المحويت بأن المليشيات تجاوزت أخلاق الحرب والسلم، بل تجاوزت كل القيم والأعراف،  معدد انتهاكات المليشيات التي عاثت في المحافظة وأحتلت المؤسسات الحكومية والأهلية ودور القرآن والجمعيات الخيرية والعلمية والنقابات، وأقتحمت القرى وداهمت المنازل وأختطفت الأحرار وعذبتهم في سجونها القبيحة وروعت النساء والأطفال ونهبت المزارعين والتجار حتى الطلاب في مدارسهم نهبوا مصروفهم الشخصي وجندت الأطفال وأنشأت معسكرات التدريب وصادرت رواتب الموظفين


وسخر البيان من المليشيات التي تريد التغطية على جريمة نهب مقرات الاصلاح في المحافظة والمديريات بالادعاء بأن مقرات الإصلاح كان بها متفجرات وأسلحة، وقال: ويعلم الجميع أن هذه المليشيات تكذب كما تتنفس وأن هذه الإشاعات هي مقدمة وتبرير لجرائم تخطط لها هذه خلال الفترة المقبلة..


وطالب إصلاح المحويت المنظمات الحقوقية المحلية والدولية بالقيام بدورها وزيارة السجون في المحويت للإطمئنان على حياة المختطفين خاصة ونحن بالأمس القريب قمنا بدفن جثة الشهيد الدكتور علي عوضة أحد أبناء مديرية شبام والذي أستشهد جراء التعذيب في معتقل الحوثيين.


كما طالب المشائخ والشخصيات الإجتماعية بالمحافظة القيام بدورهم تجاه هذه الانتهاكات والتي بلغت مايقرب من 1500 إنتهاك خلال العام 2016م


وحمل الاصلاح مليشيات الحوثي والمخلوع وسلطة الأمر الواقع مسؤلية أي أعمال تحدث، مؤكدا بأن هذه الجرائم لن تسقط بالتقادم وأن كل من تورط بممارستها سيدفع ثمن جريمته وعليه.


ودعا البيان  كل المتحوثين من أبناء المحويت النأي بأنفسهم عن هذه الجرائم والانتهاكات وعدم الإنجرار وراء مليشيات الغزو والاحتلال الآتية من الكهوف الذين يسعون لخلق بؤر التصدع والشقاق وإثارة الأحقاد بين أبناء محافظة المحويت قبل أن يرحلوا منها.


وحيا الاصلاح صمود وصبروتضحيات كوادره وأنصاره (المختطفين والمشردين والملاحقين والنازحين والذين لا زالوا في بيوتهم)، كما حيا كل الأحرار بالمحافظة مذكرا الجميع أن بناء الأوطان دروبا محفوفة بالتحديات وأن النصر مع الصبر

وإننالمنتصرون ...والعاقبة للمتقين


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى