قوات الجيش الوطني تقترب من السيطرة على مدينة حرض بمحافظة حجة

قوات الجيش الوطني  تقترب من السيطرة على مدينة حرض بمحافظة  حجة

حققت قوات الجيش الوطني تقدماً جديداً في محافظة حجة الحدودية مع السعودية، حيث لم يعد يفصلها عن تحرير مدينة حرض سوى بضعة كيلومترات، حسبما أكدت مصادر عسكرية يمنية.

وذكرت مصادر عسكرية لـ«الشرق الأوسط» أن «قوات الجيش الوطني مسنودة بتحالف دعم الشرعية، حققت انتصارات جديدة في جبهة حجة، حيث حررت مواقع استراتيجية كانت تحت قبضة الانقلابيين أبرزها جبل الشبكة ومثلث المجبر».

مضيفة أن «المعارك لا تزال مشتعلة وسط انهيارات كبيرة في صفوف الانقلابيين، مما دفعهم إلى ارتكاب مجازر وحشية عبر قصف المناطق السكنية». وتابعت أنه تم أسر عدد من الانقلابيين ومقتل وإصابة العشرات منهم.

ونقل المركز الإعلامي للجيش الوطني عن قائد لواء القوات الخاصة العميد محمد الحجوري، تأكيده أن قوات الجيش الوطني لم يعد يفصلها عن مدينة حرض سوى بعض الكيلومترات.

وأوضح أن «المعارك التي دارت أسفرت عن قتلى من الميليشيات الانقلابية بينهم اثنان من القيادات الميدانية، إضافة إلى عدد من الجرحى، فيما تمكنت قوات الجيش من استعادة كميات من الأسلحة والذخائر المتنوعة».

وذكر أن «الفرق الهندسية التابعة للجيش فكّكت أكثر من 190 لغماً مضاداً للمدرعات زرعتها الميليشيات في محيط مدينة حرض لإعاقة تقدم الجيش الوطني».

وكانت قوات الجيش الوطني قد حققت خلال اليومين الماضيين تقدماً جديداً، حيث حرّرت كامل السلسلة الجبلية المعروفة بـ«أبو النار»، الممتدة من حدود محافظة صعدة شمالاً إلى جنوب مديرية حرض، وتتمثل أهميتها في أنها تطل على مدينة ووادي حرض وعشرات التباب التابعة للمديرية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى