"حقوق الانسان" تدين جريمة استهداف المدنيين بمأرب وتؤكد انها لن تسقط بالتقادم

"حقوق الانسان" تدين جريمة استهداف المدنيين بمأرب وتؤكد انها لن تسقط بالتقادم

دانت وزارة حقوق الانسان بشدة جريمة اطلاق مليشيا الحوثي الإنقلابية صواريخ الكاتيوشا على منطقة المجمع بالقرب من مستوصف الحياة ومسجد عذبان وسط مدينة مأرب مما اسفر عن مقتل اربعة مدنيين واصابة 22 اخرين حالة بعظهم خطيرة .

وقالت الوزراة في بيان لها "ان إطلاق الصواريخ على رؤوس المدنيين والمناطق المأهولة بالسكان جريمة ضد الإنسانية وانتهاك صارخ للقوانين والأعراف الدولية ولقرارات مجلس الأمن الدولي ومنها القرار رقم 2216 والتي تضمن احد بنوده حماية المدنيين وعدم تعريضهم للخطر" .

واكدت ان تلك الجريمة لن تسقط بالتقادم ، وان يد العدالة ستطال المجرمين لا محالة، مستغربة تقاعس المجتمع الدولي ومجلس الأمن والامم المتحدة حيال اتخاذ إجراءات صارمة ضد تلك الانتهاكات التي تنفذها مليشيات الحوثي الايرانية ضد المدنيين العزل وقصف المدن والاحياء الأهلة بالسكان.

وكانت المليشيات الانقلابية قد قصفت فجر اليوم الاحياء السكنية بمدينة مارب بصواريخ الكاتيوشا الامر الذي اسفر عن سقوط 5 شهداء واكثر من عشرين جريحا.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى