سكان محليون في إب يشكون سطو نافذين على مقبرة

سكان محليون في إب يشكون سطو نافذين على مقبرة

ناشد أعيان وأهالي منطقة قحزة، غرب مدينة إب، كل وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني، للوقوف معهم ضد متنفذين مدعومين من أجهزة أمن الانقلابيين يحاولون السطو على مقبرة حيهم.

وقال بيان صادر عن الأهالي، إن أحد المتنفذين في المنطقة يحاول السطو على مقبرة "جبل صالح" بمنطقة قحزة، والموقوفة من المرحوم "علي مقبل" مستغلاً علاقته بنافذين حوثيين من أبناء المحافظة وخارجها.

وأوضح البيان، أن "هذه المقبرة مثل مثيلاتها أضحت تتعرض مراراً وتكراراً لاعتداءات من قبل من  سموهم ـ من لا يخافون الله تعالى ولا يراعون حرمته أو حرمة مقابر المسلمين ـ مستقوين بالنفوذ والمال والسلاح وآخر هذه الاعتداءات ما تعرضت له يوم أمس من محاولة سطو ونهب لأرضيتها بالقوة".

وأشار البيان إلى تمكن أهالي المنطقة وشبابها من وقف عملية السطو المعززة بأطقم من أجهزة أمن المليشيا والتصدي لها، لكن الأمر يتجه إلى احتمالية فرض أمر واقع من قبل المتنفذ نظراً لقوته المستندة على المليشيا الحوثية وأجهزتها العسكرية والأمنية.

وطالب الأهالي عبر البيان، الإعلاميين والناشطين، الوقوف معهم وكشف قضيتهم للرأي العام وفضح مخططات المتنفذين الرامية إلى السطو على مقابر المسلمين.

 

وتشهد محافظة إب عمليات سطو مسلحة على أملاك الوقف والمقابر من قبل نافذين من مليشيا الحوثي وبتساهل من قيادة السلطة المحلية المعينة من قبلهم.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى