نائب الرئيس يلتقي أمنية وادي حضرموت ويشدد على مضاعفة الجهود لإنهاء الارهاب

نائب الرئيس يلتقي أمنية وادي حضرموت ويشدد على مضاعفة الجهود لإنهاء الارهاب

عقد نائب رئيس الجمهورية نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن صالح اجتماعاً للجنة الأمنية بمديريات الوادي والصحراء لمحافظة حضرموت بحضور وكيل المحافظة عصام بن حبريش الكثيري وقائد المنطقة العسكرية الأولى اللواء الركن صالح طيمس.

وأشاد نائب الرئيس بجهود السلطة المحلية بمحافظة حضرموت بقيادة محافظ المحافظة ومختلف الأجهزة والمؤسسات وبتكاتف أبناء حضرموت، مثمناً دعم الأشقاء في التحالف وإسهامهم في استقرار المناطق المحررة وتحرير بقية المناطق من سيطرة الانقلابيين الحوثيين.

وقال "إن حضرموت نموذج منفرد من العقل والحكمة وتتقدم خطوات نحو التأسيس لدولة اتحادية مكونة من ستة أقاليم واتفق عليها كل أبناء اليمن"، مؤكدا  أن الشرعية تواجه اليوم معركتين، معركة مع الإرهاب وأخرى مع الانقلاب، منوهاً إلى ما تحقق من إنجازات كبيرة بسيطرة الشرعية على أغلب الأراضي اليمنية بدعم التحالف.

وشدد على ضرورة مضاعفة الجهود وتناغمها والتكاتف والعمل كمنظومة واحدة لتثبيت الأمن والقضاء على الإرهاب وضبط أي اختلالات أمنية، والتعاون لإيجاد نظام يساند وجود الشرعية ويمنع كل ما يهدد وجود الدولة.

فيما تطرق وكيل المحافظة إلى عدد من القضايا والهموم والعجز في الخدمات ومساعي السلطة المحلية ومختلف الأجهزة لتلبية احتياجات الناس.

كما عرض قائد المنطقة الأولى والقادة العسكريين والأمنيين وضع الوحدات العسكرية والأجهزة الأمنية وسير العمل فيها وخططها لتثبيت الأمن وردع محاولات الإرهاب والتخريب.

ووجه نائب رئيس الجمهورية في اللقاء بحل عدد من الإشكالات والطلبات الخدمية والعسكرية والأمنية، مؤكداً اهتمام القيادة السياسية بقيادة رئيس الجمهورية بتوفير احتياجات المحافظة والتأسيس من خلالها لدولة اتحادية يسودها الأمن والاستقرار والرخاء.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى