المخلافي: إيران سبب الازمة باليمن والحوثيون لا يبدون أي اهتمام بمعاناة الشعب

المخلافي: إيران سبب الازمة باليمن والحوثيون لا يبدون أي اهتمام بمعاناة الشعب

قال وزير الخارجية عبد الملك المخلافي "إن الوضع الإنساني المأساوي الذي يعاني منه الشعب اليمني فرضه التمرد، ولا يبدي الحوثيون أي اهتمام بمعاناة الشعب، بل والأكثر من ذلك قاموا بسرقة المساعدات الإنسانية وعطلوا دخول الإغاثة إلى المناطق المتضررة".

وأضاف في حوار مع صحيفة "الشرق الأوسط" أن هناك شكوى تقدم بها موظفو الأمم المتحدة في هذا الشأن، ولدينا 19 باخرة محملة بالنفط تقف حالياً خارج ميناء الحديدة، حيث يمنع الحوثيون دخولها إلى الميناء، لأنهم يعتقدون أن سياسة فرض الأمر الواقع تقوّي فرص سيطرتهم على الأرض والشعب.

وأشار المخلافي "ان الأوضاع في اليمن تتحسن من خلال الجهود التي يقوم بها التحالف العربي والحكومة السعودية والأمم المتحدة، وهناك خطة عمل لتحسين الوضع الإنساني، حيث قدمت كل من المملكة العربية السعودية والإمارات والكويت ما يقدَّر بمليار ومائتين وخمسين مليون دولار خلال المؤتمر الدولي الذي انعقد مؤخراً لدعم اليمن".

وقال "إن إيران تحاول إقناع الجميع بإمكانية المساهمة في حل الصراع في بلاده، لكن اعتبر موقفها هذا مجرد محاولة لتخفيف الضغط عليها، من جانب الأمم المتحدة، للخروج من اليمن وعدم تقديم مساعدات للحوثيين".

وأكد وزير الخارجية "أن الجميع بات يدرك أن تدخل إيران يشكل كارثة إضافية لمعاناة الشعب اليمني، وأنه لا يمكن أن تكون جزءاً من الحل".

وكشف عن تحركات للمبعوث الأممي الجديد لليمن مارتن غريفيث، ما بين عدد من دول المنطقة وصنعاء وتقديم إحاطة إلى مجلس الأمن، لافتاً إلى تمسك الحكومة اليمنية بالمرجعيات المتفق عليها، وهي: تسليم السلاح، والإفراج عن المعتقلين، ثم الحديث عن حكومة تستكمل المرحلة الانتقالية وفق المبادرة الخليجية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى