انتهاكات إسرائيل الجسيمة في غزة ترتقي لجرائم حرب (مركز حقوقي)

انتهاكات إسرائيل الجسيمة في غزة ترتقي لجرائم حرب (مركز حقوقي)

 

 

ندد مركز حقوقي فلسطيني، اليوم الجمعة، بانتهاكات إسرائيل "الجسيمة" بحق مدنيين في قطاع غزة، معتبرا أنها "ترتقي لمستوى جرائم الحرب".

 

وعلى مدار ثمانية أيام قتل جيش الاحتلال الإسرائيلي، حتى مساء اليوم، 29 فلسطينيا وأصاب الآلاف في غزة، بالرصاص والاختناق جراء استشناق الغاز المسيل للدموع، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.

 

وقال مركز الميزان لحقوق الإنسان (غير حكومي)، في بيان، إن "ما ارتكبته قوات الاحتلال بحق المدنيين، انتهاكات جسيمة ترتقي لمستوى جرائم الحرب".

 

وأضاف المركز الحقوقي: "نستنكر استخدام قوات الاحتلال للقوة المفرطة والمميتة بحق المدنيين الفلسطينيين المحميين بموجب قواعد القانون الدولي".

 

وشدد على أن "غياب المساءلة والمحاسبة شجع تلك القوات على المضي قدماً في انتهاكاتها الجسيمة لقواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان".

 

ودعا المجتمع الدولي إلى "التدخل العاجل لحماية المدنيين في قطاع غزة، والعمل على إنهاء حصارها فورا".

 

ومنذ الجمعة الماضي، يتجمع فلسطينيون يوميا، قرب السياح الحدودي بين غزة وإسرائيل، للمشاركة في مسيرات سلمية تطالب بعودة الفلسطينيين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها عام 1948.

 

ويعاني قرابة مليوني نسمة في غزة من أوضاع معيشية وصحية متردية للغاية؛ جراء حصار إسرائيل للقطاع، منذ أكثر من عشر سنوات، في أعقاب فوز حركة "حماس" بالانتخابات البرلمانية الفلسطينية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى