نائب الرئيس:تهديد المليشيا للملاحة يكشف وجهها الارهابي ويتطلب موقف حازم إزاءها

نائب الرئيس:تهديد المليشيا للملاحة يكشف وجهها الارهابي ويتطلب موقف حازم إزاءها

استنكر نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح، حادثة تعرض إحدى ناقلات النفط السعودية لهجوم حوثي إيراني بالمياه الدولية غرب ‎ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرة الميليشيات الحوثية المسلحة المدعومة من ‎إيران.

وقال نائب الرئيس "إن استهداف الناقلة يكشف عن الوجه الإرهابي لميليشيا الحوثي الإيرانية التي تسعى للقرصنة والاعتداء المتكرر على الملاحة الدولية وهو ما يتوجب على المجتمع الدولي أن يتخذ موقفاً حازماً".

واوضح ان هذا الاعتداء يؤكد استمرار تهديد انقلاب الحوثي لأمن اليمن والمنطقة والملاحة الدولية وأن السبيل الوحيد هو عودة الشرعية واستعادة الدولة اليمنية.

وأشاد خلال اتصالاً هاتفياً بالقائم بأعمال وزير الدفاع الفريق الركن محمد علي المقدشي، بالانتصارات التي يحققها أبطال الجيش في جبهات القتال وما يسطرونه من بطولات وملاحم خالدة في سبيل تحرير اليمن وإنهاء الانقلاب.

وثمن  الموقف الأخوي لدول تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة وما يقدمونه من مساندة في شتى المجالات العسكرية والسياسية والاقتصادية والإغاثية وفي مقدمتها جهود مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.

من جانبه أطلع الفريق المقدشي نائب الرئيس على المستجدات الميدانية وما يتحلى به أبطال الجيش الوطني من معنوية قتالية عالية، معبراً عن التقدير لمتابعة واهتمام القيادة السياسية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى