غريفيث: لا حوار دون إطلاق الأسرى وعقد هدنة وصرف مرتبات الموظفين

غريفيث: لا حوار دون إطلاق الأسرى وعقد هدنة وصرف مرتبات الموظفين

يواصل مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث لليوم السابع على التوالي لقاءاته مع قيادات الميليشيا الحوثية، إذ التقى أمس الأول، بزعيم المتمردين عبدالملك الحوثي، وفقاً لما ذكرته قيادات حوثية ولم تفصح عن نتائج اللقاء.

وكانت وسائل إعلامية نقلت عما أسمته بـ«المصادر المتطابقة» مقترحا لمبعوث الأمم المتحدة بتشكيل 20 مفاوضاً من مختلف الأطراف اليمنية لعقد جولة بعد منتصف الشهر القادم في النرويج، وهو ما رفضت السكرتيرة الإعلامية للمبعوث الأممي التعليق عليه، مكتفية بالقول: «سيصدر غريفيث بيانا نهاية زيارته يوضح فيه نتائجها».

غير أن مصدرا مسؤولا في الحكومة الشرعية نفى تلك المعلومة قائلاً لـ«عكاظ»: «ما ورد غير صحيح».

وفي ذات السياق، قالت شخصيات محايدة من قلب المجتمع المدني في صنعاء لـ«عكاظ»، إنها التقت غريفيث أمس في جلسة استماع لمعاناة الشعب اليمني، موضحين أن مبعوث الأمم المتحدة أبلغهم بأنه إذا كان هناك نية لدى الأطراف اليمنية لعقد جولة مفاوضات قادمة، فإنه لا حوار دون إطلاق الأسرى كإثبات لحسن النوايا، إضافة إلى عقد هدنة لمدة شهر كامل وصرف مرتبات جميع الموظفين، مشدداً على ضرورة العمل من أجل توافق الرؤى وجلوس جميع الأطراف اليمنية دون استثناء أو تهميش على طاولة واحدة لبلورة حل سياسي يرضي الجميع.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى