أهالي جبلة يشكون حرمانهم من مادة الغاز في ظل أزمة تعصف بمختلف مديريات إب

أهالي جبلة يشكون حرمانهم من مادة الغاز في ظل أزمة تعصف بمختلف مديريات إب

اشتكى عدد من أهالي مديرية جبلة جنوب غرب مدينة إب من حرمانهم من مادة الغاز المنزلي، متهمين مليشيا الحوثي بالمتاجرة بها في الأسواق السوداء.

 

وقال عدد من أهالي مديرية جبلة إن المليشيا الحوثية حرمتهم من مادة الغاز المنزلي وتواصل وعودها الكاذبة منذ أسابيع بصرف مادة الغاز بسعر 3000 ألف ريال في الوقت الذي تباع في الأسواق السوداء بقرابة سبعة ألف ريال.

 

وبحسب الأهالي فإن المليشيا قامت اليوم بتوزيع مادة الغاز المنزلي بعد تصاعد الغضب الشعبي عليها ، وزعت فقط على مدرسات مدرسة بلقيس للبنات ومدرسة الثورة للبنات وواصلت حرمان الاهالي من حصصهم من مادة الغاز بحجة رفض الوكيل الخاص بعملية التوزيع اعطاء الأهالي مادة الغاز وبيعها في السوق السوداء.

 

وتعاني مختلف مديريات محافظة إب العشرين من انعدام مادة الغاز المنزلي للأسبوع الرابع على التوالي ، وارتفاع أسعارها بشكل خيالي ، وسط تردي الأوضاع الإقتصادية بالمحافظة بفعل الإنقلاب والحرب التي جلبتها المليشيا لليمن منذ أكثر من ثلاثة أعوام.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى