الحكومة السودانية:الحوثي ورم سرطاني ومهدداً خطيراً لأمن المنطقة ويجب استئصاله

الحكومة السودانية:الحوثي ورم سرطاني ومهدداً خطيراً لأمن المنطقة ويجب استئصاله

قال وزير الإعلام الناطق باسم الحكومة السودانية أحمد بلال "إن إيران وذراعها الحوثي باتت مهدداً خطيراً للأمن في المنطقة، من خلال استهدافها لمناطق مأهولة بالمدنيين".

وأضاف في تصريح نقلته صحيفة "البيان" الإمارتية "آن الأوان لرص الصفوف واستئصال هذا الورم السرطاني الخبيث من المنطقة" داعياً التحالف العربي لاستعادة الشرعية في اليمن الذي تقوده السعودية بتفعيل استراتيجية جديدة لمواجهة الخطر الحوثي الإيراني.

وأشار بلال "أن المرحلة تتطلب عملاً فاعلاً من الجميع للتصدي لمثل هذه الهجمات، مشدداً على أن بلاده تعتبر أمن أرض الحرمين خطاً أحمر ولن تتوانى في الدفاع عنه في خندق واحد مع المملكة السعودية".

وأوضح "أن الحوثيين لا يمتلكون مقدرات صاروخية ذات تقنية عالية مثل الصواريخ التي أطلقتها الميليشيات أول من أمس على المملكة العربية السعودية، وجزم بأن تلك التقنية إيرانية وهي ذات التقنية الصاروخية التي يمتلكها حزب الله في لبنان".

معتبراً إطلاق الحوثيين صواريخ باليستية على عدد من المناطق السعودية تصعيداً خطيراً من جانب الحوثيين المدعومين من قبل إيران، مؤكداً في ذات الوقت إدانته للهجمات ووقوفه مع حكومة المملكة العربية السعودية

ولم يستبعد المسؤول السوداني أن يمتد العدوان الحوثي الإيراني إلى المقدسات الإسلامية بمكة المكرمة والمدينة المنورة، وقال "لا نستبعد أن توجه الصواريخ الحوثية ناحية مكة المكرمة والمدينة المنوّرة، وهنا تكمن الخطورة التي تستوجب وقوف كافة دول التحالف العربي لحماية تلك المقدسات".

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى