رونالدو وميسي.. الأرقام لا تكذب

رونالدو وميسي.. الأرقام لا تكذب

لن ينتهي السجال في مجتمع المستديرة الساحرة بشأن هوية أفضل لاعب في العالم حاليا، هل هو كريستيانو رونالدو أو ليونيل ميسي؟ وهل "الدون" آلة تهديف حية و"البرغوث" من كوكب آخر؟

هذه الأسئلة تجعل عشاق النجمين يقدمون البراهين والأدلة لتثبيت وجهة نظر كل طرف للتأكيد على أن نجمهم هو الأفضل، ولكن عندما تصل الأمور إلى المقارنة فإن الأرقام لا تكذب.

وتشير هذه الأرقام إلى أن النجمين سجل كل منهما منذ 2009 (عام قدوم رونالدو لليغا) في الدوري الإسباني 270 هدفا لكن الفارق أن "صاروخ ماديرا" سجل أهدافه في 247 مباراة أما "الساحر الأرجنتيني" فاحتاج إلى 252 مباراة.

في المقابل، يتفوق ميسي على رونالدو في التمريرات الحاسمة وخلق الفرص لزملائه، إذ مرر ميسي 104 تمريرات لزملائه منذ عام 2009 فيما اكتفى رونالدو بـ78.

وإذا نظرنا إلى سجل التهديف في كافة المسابقات منذ 2009 أيضا فإن ميسي يتقدم على غريمه التقليدي، حيث إن الأرجنتيني سجل 396 هدفا في 390 مباراة مقابل 380 هدفا في 367 مباراة.

ويتفوق ميسي على رونالدو في تحقيق الألقاب أيضا، فالأرجنتيني فاز منذ 2009 بخمسة ألقاب في الدوري وثلاث مرات بالكأس ومرتين بلقب دوري الأبطال.

أما رونالدو ففاز مرة واحدة بلقب الليغا ومرتين بكأس إسبانيا ومرتين بلقب دوري الأبطال، كما فاز مع بلاده بكأس الأمم الأوروبية.

وتاليا مقارنة بين أرقام اللاعبين في الليغا منذ 2009:


ليونيل ميسي

 

كريستيانو رونالدو

252

المباريات

247

270

الأهداف

270

21218

دقائق اللعب

21206

78.59

معدل تسجيل الأهداف (دقائق)

78.54

953

مجموع التسديدات

1384

28.33

نسبة التسديدات الناجحة

20.03

104

تمريرات حاسمة

78

541

خلق الفرص للزملاء

448


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى