إدانات دولية وعربية لإطلاق صواريخ على السعودية ومطالبات بتنفيذ القرارات الأممية

إدانات دولية وعربية لإطلاق صواريخ على السعودية ومطالبات بتنفيذ القرارات الأممية صورة لاعتراض الدفاعات السعودية للصواريخ الحوثية

ادانات عددا من الدول والمنظمات الدولية إطلاق ميليشيا الحوثي الانقلابية صواريخ باليستية تجاه المملكة العربية السعودية أمس.

ودانت وزارة الخارجية الأميركية، اليوم الاثنين، الهجمات الصاروخية للميليشيا الانقلابية، وقالت "نؤكد دعمنا لشركائنا السعوديين في الدفاع عن حدودهم".

كما استنكرت باكستان بشدة الهجمات التي نفذتها الميليشيا الحوثية، وأوضح بيان صادر عن الخارجية الباكستانية في إسلام آباد اليو، أن باكستان تدين بشدة هذه الهجمات، وتؤكد وقوفها حكومة وشعباً مع المملكة العربية السعودية ضد أي تهديدات لسلامتها الإقليمية.

كما أدانت جمهورية مصر العربية بأشد العبارات إطلاق ميليشيا الحوثي الانقلابية صواريخ باليستية واستهدفت عدة مدن بالمملكة ، مؤكدة دعمها لأية إجراءات تتخذها المملكة للحفاظ على أمنها.

وجدد بيان لوزارة الخارجية المصرية صدر اليوم وقوف مصر حكومةً وشعبًا مع حكومة وشعب المملكة العربية السعودية في مواجهة مثل تلك الاعتداءات الغاشمة التي تستهدف أمن واستقرار المملكة، وتأييدها لكل ما تتخذه المملكة من إجراءات للحفاظ على أمنها وسلامة شعبها.

وأشار إلى أن مثل تلك الأعمال التي تستهدف أمن واستقرار المملكة والمنطقة ستزيد من عزم دول التحالف العربي على استعادة الشرعية باليمن، وتكثيف جهود مكافحة الإرهاب بالمنطقة.

واعرب مجلس الشورى في مملكة البحرين عن استنكاره وإدانته الشديدة لإطلاق عدة صواريخ باليستية من قبل المليشيا الانقلابية في اليمن والمدعومة من إيران واستهدفت تجمعات سكانية في بعض المناطق بالمملكة العربية السعودية الشقيقة مما أسفر عن استشهاد أحد الأشخاص وإصابة آخرين.

وأكد مجلس الشورى في بيان له أن هذا العمل الإجرامي الذي استهدف أمن وسلامة المملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق يتنافى مع كافة الشرائع والقيم والمبادئ الدولية، ويعكس رفض الميليشيات الحوثية الانقلابية لأي حوار، واستمرارها في تنفيذ المخططات التآمرية المدعومة من إيران بما يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

وأدانت جامعة الدول العربية قيام ميليشيا الحوثي الإنقلابية بإطلاق عدة صواريخ بالستية إيرانية الصنع مساء أمس، على عدة مناطق في المملكة العربية السعودية، من بينها العاصمة الرياض.

وقال المتحدث باسم أمين عام الجامعة العربية الوزير المفوض محمود عفيفي في بيان اليوم، إن إطلاق هذه الصواريخ يؤكد من جديد استمرار نهج هذه الميليشيات الانقلابية، ومن يدعمها، في السعي لزعزعة أمن واستقرار المملكة، واستهداف مواقع مدنية بما يمكن أن يؤدي إلى وقوع خسائر فادحة في صفوف المدنيين الأبرياء، وبما يؤدي أيضاً إلى توسيع دائرة النزاع المسلح القائم في اليمن منذ عدة سنوات لتشمل الجوار الإقليمي.

وأكد أن مثل هذه الأعمال الإجرامية تمثل انتهاكاً واضحاً لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 الخاص بتطوير البرنامج الإيراني للصواريخ البالستية، ورقم 2216 الخاص بوقف تزويد الميليشيات التي تعمل خارج نطاق الشرعية في اليمن بالأسلحة، مجدداً الإشارة إلى القرار الصادر في هذا الشأن عن اجتماع المجلس الوزاري لجامعة الدول العربية في دورته غير العادية في 19 نوفمبر 2017.

من جانبه استنكر البرلمان العربي بشده إطلاق الميليشيا الحوثية الصواريخ الباليستية باتجاه المملكة العربية السعودية .

وقال رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل بن فهم السلمي في بيان له اليوم " ندين بشدة إطلاق ميليشيا الحوثي الانقلابية صواريخ باليستية باتجاه المملكة العربية السعودية ، مؤكداً أن إطلاق الصورايخ هو انتهاك صارخ للقانون الدولي وتحد صريح للقرارات الأممية وتهديد للأمن الإقليمي والدولي".

 

وطالب رئيس البرلمان العربي بوقف الدعم الإيراني لميليشيا الحوثي التي تستهدف المملكة العربية السعودية بصواريخ باليستية إيرانية.

وأدانت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة " الإيسيسكو" ، بشدة قيام ميليشيات الحوثي الانقلابية بإطلاق صواريخ باليستية باتجاه المملكة العربية السعودية.

وقالت الإيسيسكو ، في بيان نشرته اليوم إن "هذا العمل الإرهابي جريمة ضد الإنسانية تهدف إلى إلحاق أضرار شديدة بمناطق مدنية مأهولة بالسكان".

وأكدت المنظمة وقوفها إلى جانب المملكة في مواجهة هذا الإرهاب ومن يدعمه ويؤيده، داعية الدول الأعضاء إلى إدانته واتخاذ موقف حازم تجاه من يزود هذه الميليشيات الإرهابية المتمردة بالصواريخ والدعم المادي والخبرة العسكرية.

واستنكر الأزهر بشدة إطلاق صواريخ بالستية باتجاه المملكة ما أسفر عن مصرع مواطن مصري مقيم في المملكة وإصابة آخرين .

وأكد الأزهر في بيان له اليوم رفضه التام لمثل هذه الهجمات التي تستهدف المناطق المدنية الآمنة، مجددًا تضامنه الكامل مع المملكة العربية السعودية، قيادًة وحكومًة وشعبًا، في كل ما تتخذه من خطوات وإجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها .

وكان أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، قد أعرب عن استنكار الكويت وإدانتها الشديدة للهجمات الصاروخية التي تعرضت لها السعودية مساء أمس الأحد، والتي اعترضتها قوات الدفاع الجوي السعودي.

وقال الشيخ صباح الأحمد الصباح في برقية بعثها إلى الملك سلمان بن عبدالعزيز، إن «هذا العمل العدائي الذي استهدف أمن وسلامة السعودية وشعبها، يتنافى مع كافة الشرائع والقيم والمبادئ الدولية»، مؤكداً تعاطف دولة الكويت مع السعودية، وتأييدها لكل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها.

كما أعربت دولة الإمارات العربية المتحدة عن إدانتها واستنكارها الشديدين للهجمات الصاروخية الإيرانية الصنع التي نفذتها المليشيات الحوثية الإنقلابية.

واكدت وقوفها الكامل إلى جانب المملكة العربية السعودية الشقيقة في وجه هذا التصعيد الذي استهدف ترويع المدنيين والإضرار بالبنية التحتية في المملكة عبر هجمات عشوائية تنم عن مدى التعنت الحوثي الإيراني وإصرارها على زعزعة أمن المنطقة واستقرارها.

بدوره أدان الأردن بشدة استهداف الاراضي السعودية بعدد من الصواريخ التي أطلقتها جماعة الحوثي من اليمن مساء أمس الأحد.

وأكد المتحدث الرسمي باسم الحكومة الأردنية وزير الاعلام محمد المومني في تصريح صحفي وقوف الأردن إلى جانب السعودية في تصديها للاعتداءات المتكررة التي تتعرض لها من مليشيا الحوثي الانقلابية، مجددا رفض الاردن لهذه الاعتداءات "الآثمة" التي تروع المدنيين وتستهدف استقرار السعودية.

وجدد المومني موقف بلاده الداعم لجهود السعودية في الحفاظ على أمنهما الوطني ودعم الشرعية في اليمن.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى