الحكومة تدين الاستهداف الحوثي للسعودية وتعتبره تحديا صارخا ورفضا صريحا للسلام

الحكومة تدين الاستهداف الحوثي للسعودية وتعتبره تحديا صارخا ورفضا صريحا للسلام

دانت الحكومة اليمنية، اليوم الاثنين، تكرار الحوثيين إطلاق الصواريخ الباليستية ضد السعودية، معتبرة ذلك رفضاً صريحاً للسلام.

وقال البيان الذي نشرته وكالة سبأ إن تكرار ميليشيات الحوثي الانقلابية إطلاق الصواريخ على السعودية بالتزامن مع زيارة المبعوث الأممي الجديد إلى صنعاء، يعتبر مؤشراً لمضيّها في الإصرار على نهجها العدواني.

واعتبر البيان الحادثة رفضاً صريحاً للسلام، وتحدياً سافراً للمجتمع الدولي وقراراته الملزمة.

وأضافت الحكومة أن بصمات توقيت إطلاق الصواريخ ومداها والرسالة من ورائها كلها تشير بوضوح إلى تورط إيران المخطط والداعم والممول للميليشيات الإرهابية، وتوجيه أفعالها بما يخدم مصالحها.

وأشار البيان إلى أن طهران أرادت من خلال هذا الاستهداف الجديد للسعودية، تخفيف الضغوط والتحركات القائمة ضدها من المجتمع الدولي، وإثبات أن لديها أوراقاً تستطيع من خلالها ابتزاز العالم.

وعبرت الحكومة عن إدانتها واستنكارها الشديدين لهذا العمل الإجرامي والإرهابي لإيران وأدواتها ممثلة بميليشيات الحوثي.

وطالبت الحكومة مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة والمجتمع الدولي بموقف حازم في وجه المخطط الإيراني التوسعي في المنطقة، ومشروعها التخريبي والتدميري.

وقال البيان "إن تمرد إيران على القرارات الأممية الملزمة واستمرارها في انتهاك حظر تسليح الحوثيين وتهريب الصواريخ والأسلحة إليهم، يؤكد أنها أصبحت دولة مارقة ولن تتوقف ما لم يتم ردعها بقوة وحزم من قبل المجتمع الدولي".

وقالت الحكومة إن الميليشيات الانقلابية ومن ورائها إيران، سوف تستمر في هذا النهج الإرهابي طالما ظل المجتمع الدولي يتساهل في تنفيذ قراراته الملزمة والصريحة والواضحة بشأن #اليمن.

وشدد البيان على أن استعادة الدولة الشرعية وإنهاء الانقلاب عسكرياً أو بتطبيق المرجعيات المتوافق عليها محلياً ودولياً للحل السياسي هو السبيل الوحيد لمواجهة الأخطار المحدقة والمقبلة لهذه الميليشيات المتمردة على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

وكان التحالف العربي قد أعلن مساء الأحد، اعتراض 7 صواريخ باليستية أطلقت من داخل اليمن باتجاه المملكة.

وقال العقيد تركي المالكي المتحدث الرسمي باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن، إن الدفاع الجوي السعودي دمر 7 صواريخ حوثية، أطلقت على السعودية 3 منها كانت باتجاه مدينة الرياض وواحد باتجاه خميس مشيط وواحد باتجاه #نجران واثنان باتجاه جازان، وتم إطلاقها بطريقة عشوائية وعبثية لاستهداف المناطق المدنية والآهلة بالسكان، حيث تم اعتراضها جميعاً وتدميرها من قبل قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي.

وأضاف تركي المالكي أن اعتراض الصواريخ أدى لتناثر الشظايا على بعض الأحياء السكنية نتج عنها، بحسب المعلومات الأولية وحتى إعداد هذا البيان، استشهاد مقيم من الجالية المصرية وأضرار مادية للأعيان المدنية، وسيتم الإعلان عن التفاصيل بهذا الخصوص لاحقًا من قبل الجهات المختصة.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى