نافذون يبسطون على مبنى بلدية كريتر في عدن

نافذون يبسطون على مبنى بلدية كريتر في عدن صورة تعبيرية

ضمن مسلسل البسط العشوائي على الممتلكات الخاصة والعامة والذي شهدته عدن في الفترة الأخيرة.. تتواصل حالة البسط العشوائي لتطال الكثير من الأماكن والمقرات والمؤسسات الحكومية في المدينة.

وقال مراسل "الصحوة نت" إن نافذين أقدموا على البسط العشوائي في مبنى البلدية بمديرية كريتر في ظل صمت مريب من الأجهزة الأمنية والسلطات المحلية بالمديرية.

وتعد ظاهرة البناء العشوائي والبسط على الأراضي والممتلكات العامة والخاصة إحدى أبرز الظواهر السلبية التي تفشت بصورة مخيفة في عدن حيث وصلت إلى البسط على المدارس وأراضي الأوقاف ومؤسسات الدولة.

يأتي هذا في ضل انفلات امني كبير تشهده العاصمة المؤقتة عدن منذ تحريرها من مليشيا الانقلاب وغياب دور السلطات الأمنية والمحلية وانتشار السلاح بشكل كثيف ما شجع على تزايد وتيرة عمليات النهب والبسط العشوائي بشكل يثير الخوف بين المواطنين في المدينة.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى