المليشيا تفرض خطيباً حوثياً في أحد جوامع إب وخطيب حوثي آخر يبث خطاب تحريضي في مذيخرة

المليشيا تفرض خطيباً حوثياً في أحد جوامع إب وخطيب حوثي آخر يبث خطاب تحريضي في مذيخرة

فرضت مليشيا الحوثي خطيباً في أحد جوامع مدينة إب وسط استياء كبير بين الأهالي من إستغلال المليشيا للخطاب الديني لبث أفكارها الطائفية.

وقال مصدر محلي إن المليشيا فرضت خطيبا حوثيا يوم الجمعة الماضي في جامع الجامعة جوار المعهد الصحي.

 وألقى خطبة تحدث فيها بإساءة بالغة لـ"الدعوة الوهابية" وبث خطاب يعمل على تقسيم المجتمع المحلي ودعا لرفد جبهاتهم القتالية المنهارة.

وفي مديرية مذيخرة قالت مصادر محلية إن قيادي حوثي اعتلى أحد المنابر ليلقي خطبة تحريضية وسط استياء محلي واسع من محاولات الحوثيين لتغيير قناعات المواطنين وأفكارهم الدينية بأفكار طائفية رفضها اليمنيون منذ قرون.

ولاقت الحادثة إستياء من الأهالي وأبناء المنطقة وساد الجامع حالة من الفوضى في الوقت الذي غادر بعض مرتادي المسجد إلى مسجد مجاور.

وتأتي هذه الحادثة بعد أسبوع من قيام القيادي الحوثي "أبو عمار النمري" لإعتلاء منبر جامع "إسماعيل" بمركز مديرية مذيخرة ليلقي خطبة تحريضية ، داعيا فيها فيها لما أسماه بـ"الجهاد ضد العدوان" ودعم الجبهات بالمال والرجال.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى