إعلامية إصلاح عدن تدعو الداخلية إلى حماية الوسائل الإعلامية من الممارسات التعسفية

إعلامية إصلاح عدن تدعو الداخلية إلى حماية الوسائل الإعلامية من الممارسات التعسفية

دان مصدر مسئول في دائرة الإعلام بالتجمع اليمني للإصلاح بالعاصمة المؤقتة عدن اقتحام مبنى مؤسسة الشموع وصحيفة أخبار اليوم فجر أمس الجمعة من قبل مسلحين على متن أطقم عسكرية للمرة الثانية واختطاف بعض العاملين فيها إلى جهة غير معلومة.

واستنكر المصدر احتجاز مراسلي قنوات فضائية اليمن الحكومية وقناتي بلقيس ويمن شباب من قبل أمن مطار عدن ظهر اليوم السبت.

المصدر طالب في بلاغ صحفي وزارة الداخلية بالقيام بدورها في حماية الصحفيين ووسائل الاعلام المختلفة وفتح تحقيق لمعرفة مصير المختطفين وكشف الجناة وتقديمهم للعدالة.

ولفت المصدر إلى تزايد الانتهاكات بحق الصحفيين ووسائل الإعلام خلال الفترة الماضية والذي يعد مؤشرا خطيرا على وضع الصحافة وحرية التعبير في مدينة عدن التي عرفت العمل الصحفي منذ ثلاثينيات القرن الماضي.

ودعا المصدر الحكومة ونقابة الصحفيين والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني والرأي العام بالعمل على وقف كافة  الممارسات التعسفية التي تطال الحريات الصحفية، وكذا العمل على توفير أجواء داعمة لقيم الُحرية والعدالة والتي لن تكون الا بوجود السلطة الرابعة.

 

 

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى