الجيش يحاصر معسكراً لمليشيا الحوثي يفصل بين محافظتي الجوف وصعدة

الجيش يحاصر معسكراً لمليشيا الحوثي يفصل بين محافظتي الجوف وصعدة

تفرض قوات الجيش الوطني حصاراً من كل الاتجاهات على معسكر يفصل بين محافظتي الجوف وصعدة.

وقال أركان حرب المنطقة العسكرية السادسة / العميد الركن منصور ثوابه/، إن العملية العسكرية التي انطلقت الأحد الماضي، مستمرة حتى تحرير معسكر "طيبة الاسم" التابع للمليشيات وقطع خطوط امداداتها في منطقة الظهرة ووادي القعيف.

وأوضح العميد ثوابه  أن قوات الجيش أصبحت تحاصر معسكر "طيبة الاسم" من كل الاتجاهات وبات تحت السيطرة النارية لقوات الجيش، مشيراً إلى أن المليشيات تستخدم هذا المعسكر كنقطة تجمع لمقاتليها وحشد التعزيزات إليه من صعدة وغيرها من المناطق، إذا أنه يفصل بين محافظتي صعدة والجوف.

وأكد "ثوابه" أن قوات الجيش حققت- خلال الساعات الماضية- انتصارات كبيرة، حيث تمكنت من تحرير مساحات واسعة في مديرية برط العنان وتقدر بحوالي 15 كيلو متر وصولاً إلى منطقة بروم جنوب "طيبة الاسم".

وأشار أركان حرب المنطقة العسكرية السادسة إلى أن قوات الجيش استعادة خلال المعارك الأخيرة كميات من الأسلحة الثقيلة والخفيفة بينها دبابة M55، إضافة إلى كميات كبيرة من الذخائر المتنوعة خلفتها المليشيات قبل أن تلوذ بالفرار، وذلك حسب ما نقله / المركز الإعلامي للقوات المسلحة/.

وتسعى قوات الجيش الوطني إلى استكمال ما تبقى من المناطق في محافظة الجوف تحت سيطرة الانقلابيين والالتحام بجبهتي صعدة ونهم وعمران.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى