الحكومة اليمنية:تصريحات كيري لا تعنينا وهي فقاعات إعلامية على حساب اليمنيين

الحكومة اليمنية:تصريحات كيري لا تعنينا وهي فقاعات إعلامية على حساب اليمنيين

أثارت تصريحات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بأن التحالف العربي لدعم الشرعية وجماعة الحوثي قد أتفقنا على وقف الأعمال القتالية في اليمن اعتبارا ًمن يوم غدٍ الخميس موجة من حالة الاستغراب. 

وفي أول رد رسمي على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي أعتبر وزير الخارجية عبدالملك المخلافي حديث (كيري) عن التوصل إلى حل بأنه إتفاق لا تعلم عنه الحكومة اليمنية ولا يعنيها وأن هذا الحديث يعبر عن رغبة في إفشال مساعي السلام بمحولة الوصول إلى إتفاق مع الحوثيين بعيداً عن الحكومة الشرعية. 

وقال المخلافي في تصريح لقناة الجزيرة أنه يعتقد أن الإدارة الأمريكية الحالية عاجزة عن تقديم أي ضمانات لأي طرف وأن ما قاله كيري ما هو إلا فقاعة إعلامية على حساب الشعب اليمني، وأنه يأتي بعيدا عن المرجعيات. 

واعتبر المخلافي أن اللقاءات التي عقدت في مسقط لم نبلغ بها ولم تتم بالتنسيق مع الحكومة الشرعية وأن أي إتفاق مع طرف واحد محكوم عليه بالفضل. 

وأضاف: الزوبعة الإعلامية تضع عراقيل كثيرة أمام السلام في اليمن ونتمسك بالمرجعيات المحددة ونتمنى من الدول الدائمة أن تعمل على هذا المسار.


وزير الدولة لشؤون تنفيذ مخرجات الحوار الوطني- ياسر الرعيني أعتبر تحركات وزير الخارجية الأمريكي (جون كيري) هدفها إعاقة مسار الحل السلمي الذي تقوده الأمم المتحدة في تنفيذ قرار مجلس الأمن 2216 وتحقيق نجاحات شخصية واهية في الوقت الضائع. 


عبدالله النفيسي دكتور العلوم السياسية في جامعة قطر أعتبر تصريحات كيري الأخيرة عن وقف إطلاق النار في اليمن بأنه غريب للغاية إذ نفته الحكومة الشرعية و نفته المليشيات الحوثية واصفاً كيري بأنه "يؤذن في مالطا".


وكان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قد أعلن أمس ان التحالف العربي لدعم الشرعية وجماعة الحوثي المسلحة قد اتفقا على وقف الأعمال القتالية في اليمن اعتباراً من يوم غدا ً

وقال كيري عقب محادثات أجراها في سلطنة عمان إنه قدم للطرفين وثيقة تدعم اتفاقا مقترحا للسلام يتضمن دعوة إلى وقف لإطلاق النار.

وأضاف أن الحوثيين الذين التقى بهم في عمان وافقوا على "الالتزام ببنود اتفاق العاشر من أبريل لوقف الاقتتال بدءا من 17 نوفمبر شريطة التزام الطرف الآخر بتنفيذ نفس الالتزامات وحتى الآن فإن الإماراتيين والسعوديين كليهما وافقوا على العمل من أجل المضي قدما."

وقال كيري إن الطرفين "وافقا على العمل من أجل تشكيل حكومة وحدة وطنية جديدة في صنعاء آمنة وسالمة ... في موعد مستهدف قرب نهاية العام.


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى