تظاهرة غاضبة ضد المليشيات وسط شوارع صنعاء احتجاجاً على انعدام الغاز المنزلي

تظاهرة غاضبة ضد المليشيات وسط شوارع صنعاء احتجاجاً على انعدام الغاز المنزلي

خرجت تظاهرة غاضبة لجموع من المواطنين أمام مبنى أمانة العاصمة صنعاء صباح اليوم الأحد احتجاجا على انعدام الغاز المنزلي وسط اتهامات لمليشيا الحوثي بافتعال الازمة وتوفيره للسوق السوداء التي تديرها وتشرف عليها لفرض زيادة سعرية جديدة.

وقال شهود عيان أن المواطنين أحرقوا إطارات السيارات وسط انتشار مكثف لمسلحي الحوثي بعد اغلاق محطات تعبئة الغاز المنزلي وارتفاع سعره إلى 7000 ريال.

وكانت مليشيا الحوثي فرقت أمس احتجاجات للمواطنين بسبب أزمة الغاز واعتقلت العديد منهم.

وتجاوز سعر أسطوانة الغاز المنزلي (20 لتراً)، حاجز سبعة آلاف ريال يمني، في أعلى ارتفاع لهذه المادة التي تشتريها ميليشيا الحوثي من مصفاة مأرب الحكومية (شرق صنعاء) بسعر 1050 ريالاً فقط.

وعادت الطوابير الطويلة أمام محطات ونقاط بيع الغاز المنزلي، في صنعاء، بعد أن تضاعف سعره في السوق السوداء ووصل إلى 7300 ريال للأسطوانة الواحدة، بعد أن كان سعرها، قبل افتعال الأزمة الأخيرة 4500 ريال.

وهذه هي المرة السابعة التي تفرض فيها الميليشيا زيادات سعرية على الغاز المنزلي الذي تضاعف سعره منذ انقلابهم على السلطة الشرعية، من 1200 ريال إلى 7300 ريال يمني حالياً، وكان مبرر انقلابهم حينها رفض زيادات حكومية قدرها 500 ريال فقط على سعر البنزين.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى