مؤسسة الشموع تحمل السلطات الأمنية في عدن مسؤولية احراق مقرها وتطالب بتحقيق عاجل

مؤسسة الشموع تحمل السلطات الأمنية في عدن مسؤولية احراق مقرها وتطالب بتحقيق عاجل

حملت مؤسسة الشموع للصحافة والإعلام الجهات الأمنية والسلطات المعنية في العاصمة عدن مسئولية ما تعرضت له المؤسسة من احرق لمقرها ومطابعها.

وطالبت المؤسسة بتحقيق واسع وعاجل وكشف نتائج التحقيق والجهة التي تقف ورا هذه الجريمة للراي العام وضبط المتهمين واحالتهم للمحاكمة لينالوا جزاءهم الرادع وكشف الجهة التي تقف ورائهم.

وأكدت المؤسسة أن ما تعرضت له في العاصمة عدن يأتي استكمالا لما تعرضته له في العاصمة صنعاء من قبل مليشيات الحوثي قبل ثلاث سنوات وفي سياق عمل ممنهج ومتواصل يستهدف مؤسسة الشموع وصحيفة اخبار اليوم.

وقال بيان صادر عن المؤسسة إن ما تعرضت له المؤسسة والصحيفة من انتهاكات خطيرة وما تتعرض له الصحافة وحرية الراي والكلمة في المحافظات المحررة يخدم انقلاب مليشيات الحوثي بشكل مباشر.. ويتعارض كليا مع اهداف التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن..

ودعت المؤسسة نقابة الصحفيين وزملاء الكلمة والحرف ومنظمات المجتمع المدني المعنية بحقوق الانسان وحرية الرأي والتعبير المحلية والاقليمية والدولية لوقفة جادة ازاء هذه الجريمة وهذا الانتهاك الخطير والقيام بدورها والتضامن الواسع والمتواصل مع ما تعرضنا ونتعرض له والتصعيد في هذا السياق حتى ضبط الجناة وينالوا جزاءهم وايقاف هذه الانتهاكات التي تستهدف الصحافة والصحفيين في العاصمة عدن وبقية المحافظات المحررة..

 وأقدم مسلحون على اقتحام مقر مؤسسة الشموع للصحافة والنشر الكائن بالمدينة الخضراء بعدن وإضرام النار فيه واحراق المطبعة الخاصة بالمؤسسة.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى