خبير عسكري: ايران هربت الأسلحة للحوثيين عن طريق عصابات تنتحل مهنة الصيادين

خبير عسكري: ايران هربت الأسلحة  للحوثيين عن طريق عصابات تنتحل مهنة الصيادين أسلحة مهربة - ارشيف

قال الخبير العسكري العميد محمد جواس إن إيران دعمت ميليشيات الحوثي الانقلابية بعدد من الصواريخ التي تستخدمها في الاعتداء على اليمنيين والمملكة العربية السعودية".

وأضاف في تصريح نقلته صحيفة "المدينة" السعودية "أن هذه الصواريخ ومنها الباليستية هي تقنيات إيرانية وصواريخ معدلة من الاسكود، قاموا بزيادة مداها، مشيرا أن الميليشيات استخدمت عصابات الصيادين المحليين، الذين يقومون بتهريب المخدرات والأسلحة لتهريب وإدخال أكثر من 3000 من الخبراء والمقاتلين من الحرس الثوري وحزب الله اللبناني. وكذلك إدخال الأسلحة والصواريخ".

وأفاد "إن الميليشيات الانقلابية قامت بتركيب هذه الصواريخ في صنعاء ومحافظة صعدة، باعتبارها أماكن آمنة بالنسبة لهم. مشيرًا إلى أن إطلاق الصواريخ يتم بأيادٍ إيرانية، ومن الصعب أن تقوم ميليشيات الحوثي بهذا العمل.".

وأوضح العميد جواس "أن صواريخ الدفاع الجوي التي قام الخبراء الإيرانيون بتحويلها إلى استخدامات أخرى، هي معدة أصلًا صواريخ أرض- جو حولوها إلى صواريخ أرض- أرض؛ حيث قاموا بتغيير الجناحات المتحركة إلى جناحات ثابتة مداها 70، وهي معدة للأهداف الأرضية".

وقال "إن إيران قامت بتزويد ومد الميليشيات بطائرات دون طيار؛ للاستطلاع، وهي من إدارة وخبرات إيرانية، كما مدتها بالقوارب المفخخة المسيرة عن بعد، التي استهدفت سفنًا إماراتية وسعودية أقلقت الأمن في مياه البحر الأحمر والمياه الإقليمية".

وتابع العميد جواس "أن ما يصل الحوثيين هومن ترتيب وتقنية إيرانية تفوق مستوى جماعة الحوثي، إضافة إلى الصواريخ أمدت إيران الحوثيين بصواريخ (1و2)، وصواريخ قاهر 1، وقاهر 2".

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى