المعارضة السورية: لم نخطر بالمحادثات المقترحة بكزاخستان

المعارضة السورية: لم نخطر بالمحادثات المقترحة بكزاخستان

أكدت المعارضة السورية أنها لم تخطر رسميا بالمقترح الروسي بشأن إجراء محادثات في كزاخستان، في حين يعقد غدا اجتماع ثلاثي في موسكو مع طهران وأنقرة بشأن حلب كخطوة أولى لحل الأزمة بسوريا.

وقال رياض نعسان آغا المتحدث باسم الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للائتلاف السوري المعارض، إن المعارضة تسمع بهذه الأنباء من وسائل الإعلام فقط، مؤكدا أنهم مصرون على أن تكون أي مفاوضات تحت مظلة الأمم المتحدة لإنجاحها.

وأعرب آغا في اتصال مع الجزيرة من دبي عن استغرابه لتجاهل المعارضة باعتبارها من أصحاب القضية، وكذلك ما وصفها بالدول التي انشغلت كثيرا بالملف السوري، وعلى رأسها مجموعة أصدقاء سوريا.

وأوضح أن الهيئة العليا للمفاوضات كانت نتاج تفاهم دولي في روسيا نفسها، مؤكدا أن أي مفاوضات تجري في غيابها ستبقى "عملا في الفضاء".

وكان المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات التابعة للمعارضة السورية رياض حجاب قد أكد في وقت سابق أن الهيئة مستعدة للانضمام لمحادثات السلام، لكنه اشترط أن يكون هدفها تشكيل حكومة انتقالية.

أما وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو فأكد موافقة بلاده من حيث المبدأ على المقترح الروسي بشأن اجتماعات كزاخستان، ولكنه اشترط ألا تكون المباحثات بديلا عن مفاوضات جنيف، وشدد أيضا على أن تضم الاجتماعات ما سماها المعارضة الحقيقية.

وكان الرئيس الروسي قد أعلن الجمعة الماضي أنه يعمل عن كثب مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لمحاولة بدء سلسلة جديدة من محادثات السلام السورية بهدف التوصل إلى وقف لإطلاق النار على مستوى البلاد.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى